أستاذ التغذية بالقومي للبحوث: في هذه الحالة يصبح كحك العيد كـ”السم في العسل”

أستاذ التغذية بالقومي للبحوث: في هذه الحالة يصبح كحك العيد كـ”السم في العسل” كحك العيد- صورة تحمل رخصة المشاع
كتب -

العادة في مصر أن يبدأ الناس صناعة الكحك والحلويات في أواخر شهر رمضان، وقد تصبح هذه المخبوزات ضارة جدًا، عند تناولها بشراهة في عيد الفطر، خاصة تلك التي تحتوي على نسب عالية من السمن والسكر، لتصبح بمثابة “السم في العسل”.

“ولاد البلد” أجرى حوارًا مع عفاف عزت، أستاذ الكيمياء الحيوية والتغذية، رئيس قسم الأطعمة والتغذية بالمركز القومى للبحوث، التي تقول إنه لا يوجد طعام مميز دون غيره فى شهر رمضان، لكنها تنصح بتناول كافة الأطعمة ما دامت صحية.

وإلى نص الحوار..

بداية، حدثينا عن أبرز العادات الصحية الخاطئة التى يمارسها المصريون عامة؟ وفي رمضان خاصة؟

من أبرز العادات غير الصحية التي يمارسها المصريون، هي الوجبات السريعة، أو ما يعرف بـ “fast food” خاصة مع ارتفاع الأسعار وقلة جودة المنتج ولجوء أصحاب المحال لاستخدام مواد غير صحية منخفضة السعر، ومحاولة منهم التغلب على جودة المنتج من خلال اللجوء لمكسبات الطعم والتوابل.

لذلك في حال الضرورة المُلحة لتناول طعام من الخارج، ينصح بتناول الطعام الواضح مكوناته، حتى نتجنب تغليفه بمكونات أخرى، ولا بد من معرفة مصدر المنتج الذي يدخل الجسم سواء لحوم أو عصائر أو أجبان وألبان، فتأثير هذه الأشياء تراكميا ولا يُدرك إلا في مراحل متأخرة.

ومن العادات غير صحية أيضا، عدم تكوين وجبة غذائية كاملة وسليمة، فلا ينصح بخلط الخضراوات على الأرز أو المكرونة، مثلما يفعل بعض الناس، والحالة الواحدة المسموح بها خلط المكونات هو “طبق الكشري”، لأنه يحتوي على كربوهيدرات وبقوليات.

وتشير إلى الوجبة الصحية يجب أن تحتوي على مصدر كربوهيدرات ومصدر بروتين سواء نباتي أو حيواني ونسبة قليلة من الدهون، لاحتوائها على أحماض أمينية أساسية لا يمكن للجسم تخليقها، ويحصل عليها من خلال تناولها في الدهون فهي مصدر لأربعة فيتامينات أساسية موجودة فى الجسم، فيتامين: د- و- هـ- و-أ- و-ك، بالإضافة إلى طبق السلطة الخضراء لاحتوائه على الأملاح المعدنية الطازجة المتواجدة بالخضار والغير متواجدة فى بقية الطعام.

وأيضا عدم تناول الكمية الكافية من الماء، فينصح بتناول من 6 إلى 8 أكواب ماء يوميا، وكذلك تناول الوجبات على فترات متباعدة، ما يسبب إحساس شديد بالجوع ينتج عنه تناول كمية كبيرة من الطعام.

وأيضا تناول الطعام أمام التلفاز فلا ندري كمية الطعام التي نتناولها، وفي حال الرغبة في مشاهدة التلفاز، لا بد من تحديد كمية الطعام مسبقا، كذلك يعد تناول الطعام بعد الساعة 8 مساءً عادة غير صحية.

 -ما هى أنسب الأطعمة المستحب تناولها في شهر رمضان؟ وكيف نعد إفطارًا وسحورًا مثاليين؟

لا يوجد طعام مميز عن آخر في شهر رمضان، بل ينصح بتناول كافة الأطعمة، فلكل طعام فائدة معينة للجسم، ولإعداد إفطار وسحور مثاليين ينبغى  تقديم وجبة متوازنة مع مراعاة ظروف الصيام وتزامنه مع فصل الصيف.

ويفضّل تقديم وجبة خفيفة غير دسمة، لأن الوجبات الدسمة تأخذ وقتًا في الهضم، ما يعني بذل مجهود أكبر خصوصًا مع الحر، وتقديم الوجبات إما مسلوقة أو مشوية.

ولتفادى مشكلات عسر الهضم فى وجبة السحور، يفضًل تناوله قبل النوم بساعتين، لأن النوم بعد الأكل يؤدي إلى عسر هضم وشعور بالانتفاخ طوال ساعات الصيام.

وهناك نوعان من السحور، نوع  يتكون مما تبقى من وجبة الإفطار، ولا يعد مثاليا، أما السحور المثالى فيتكون من الفول المدمس باعتباره بروتينًا نباتيًا، وبيضة مسلوقة والخبز كممثل للكربوهيدرات، والزبادي أو اللبن المتخمّر، وهو ضروري على مائدة السحور لأنه يساعد على الهضم وترطيب القناة الهضمية.

-ما هي الخطوات التى يجب إتباعها للخروج بجسم مثالي من رمضان؟

عدم الإفراط في تناول الأطعمة والحلويات الرمضانية، وتناول أغذية مفيدة للجسم، وكذلك تناول قدر كاف من الفواكه والخضراوات.

-حلويات رمضان.. كيف يمكننا تقليل سعراتها الحرارية حتى لا تصبح مضرة، وما الكمية المناسب تناولها؟

حلويات رمضان أضرارها أكثر من منافعها لأنها تحتوي على دهون بنسب عالية، وهذا لا يتناسب مع الحر لذلك يفضًل تناول قطعة واحدة من أي نوع حلوى مقدمة كالكنافة أو البسبوسة أو القطايف.

كما يمكننا وضع قائمة حلويات بديلة خفيفة وتعطي سكريات وليس دهونًا كالجيلي والكاستر وسلطة الفاكهة، ويفضَل تناولها بعد الإفطار فى مرحلة الإحساس بالشبع لتناول كمية صغيرة منها.

-مع كثرة المسلسلات فى رمضان يكثر تناول المكسرات والتسالي.. ما نصيحتك؟

فى حالة المكسرات لا بد من تقنين تناولها حتى لا تصبح الكمية مضرة، فتكون عبارة عن حبتين من اللوز أو البندق أو واحدة من عين الجمل.

-ما خطورة الإفراط فى شرب الماء على الإفطار؟ وكيف يمكن للجسم الاحتفاظ بأكبر قدر من الماء بعد السحور؟

لا ينصح بتناول الماء فى بداية الإفطار، فيفضل تناول التمر وكوب من اللبن أو العصير بعدها يمكننا تناول الماء بنسبة صغيرة وليس على مرة واحدة، حتى لا يسبب تليف للكبد، والأفضل أن نشرب بل على ثلاث مرات.

لا يمكن للجسم الاحتفاظ بقدر كاف من الماء، فهو يأخذ ما يحتاجه فقط، لكن يمكننا تناول أطعمة تقلل الشعور بالعطش كالزبادى والموز والخيار…

-مريض السمنة.. كيف يتجنب زيادة وزنه في رمضان وهل له حمية غذائية معينة يسير عليها؟

يتناول كميات محددة من الطعام مع مراعاة عدم تناول الحلويات إلا للتذوق فقط وليس يوميا، وتكون الكربوهيدرات والدهون فى الوجبة قليلة جدا، وكذلك الحرص على تناول البروتين الكافي.

-ما هو عدد الكيلو جرامات المسموح للشخص زيادتها فى رمضان؟

يفترض فى رمضان أن يفقد الشخص 5 كيلو من وزنه، لكن هذا لا يحدث مطلقا، بسبب الإفراط في تناول الحلويات، فمن يُفرط فى تناول الحلويات يخرج من رمضان بزيادة تصل إلى 3:2 كيلو جرام فى وزنه.

-مع انتهاء شهر رمضان وبدء أيام العيد، ماذا يمكننا أن نفعل لتنظيم اليوم الغذائي؟

بداية نحدد عدد الوجبات التي نرغب في تناولها إذا ما كان ثلاث وجبات أو ثلاث وجبات مقسمة على خمسة أوقات، ونحدد وقتا كافيا بين كل وجبة، ويكون الوقت المثالى من 6:5 ساعات بين كل وجبة، حتى يكتسب الجسم كافة العناصر التى يحتاجها من الوجبة ويسهل هضمها وامتصاصها، ويكون آخرها الساعة 8 مساءً.

-أفضل إفطار لصباح أول أيام العيد؟

أفضل إفطار يكون ما كنا نتناوله قبل بدء الصوم على اختلاف الأذواق، فهناك من يفضًل الإفطار بتناول قطعة كيك وكوب شاي، وهناك من يتناول إفطارا كاملا مكون من طبق فول وبيض وطعمية، وهناك آخرين يكتفون بتناول كوب من الشاي أو القهوة، ويكون الإفطار بكميات قليلة يسهل على المعدة هضمها لكي تستعيد نشاطها مرة أخرى.

-كحك العيد.. ىما فائدته للجسد وضرر الإفراط في تناوله؟

يكون كحك العيد بمثابة السم فى العسل وسمنة زائدة، في بعض الأحيان، فهو يحتوى على كربوهيدرات ودهون ونشويات وسكريات زائدة، وزيادة نسبة السكريات من الممكن أن تسبب الاكتئاب كما تقلل من كفاءة الجهاز المناعي، إلى جانب زيادة الوزن.

-هل هناك نصائح معينة لمرضى السكرى والضغط حول تناول كحك العيد؟

اختلاف نسبة المرض من شخص لآخر واختلاف تفاعله معه يُخضع هذا الأمر لأوامر طبيبه الخاص، ولا يمكننا تقديم نصائح إلا فى حال المعرفة الدقيقة للمرض وتفاعل الشخص معه، لكن عامة مرضى الضغط يبتعدون تماما عن الدهون الزائدة والطعام الدسم.

-بعد الانتهاء من شهر رمضان والعيد..ما الخطوات التى يتبعها الشخص للعودة لوزنه الطبيعي؟

فى حالة اكتساب الشخص وزن إضافى عليه ممارسة الرياضة أو المشي كثيرا، والحرص على تناول كميات كافية من الماء، لحين فقدان الوزن الزائد، وعليه أن يتبع نظاما غذائيا سليما في كل الأحوار.

الوسوم