اخر الأخبارتقارير

3 طلاب بقنا يحصدون المراكز الأولى على مستوى الجمهورية بدبلوم المدارس الصناعية

حصد 3 طلاب من مدرسة مياه الشرب والصرف الصحي بمحافظة قنا، على المراكز الأولى على مستوى الجمهورية بدبلوم المدارس الثانوية الفنية الصناعية للتعليم والتدريب المزدوج، عقب إعلان وزير التربية والتعليم رسميًا نتيجة الدبلومات الفنية اليوم.

الطالب عبدالله سرحان
الطالب عبدالله سرحان
عبدالله سرحان: رضا الوالدين سر تفوقي

وقال عبدالله محمد سرحان، الحاصل على المركز الأول على مستوى الجمهورية، إنه سعيد جدًا بالنجاح الذي حققه بفضل رضا الوالدين، ودعمهما له طوال تلك الفترة الماضية، التي شهدت ضغوطًا كبيرة بسبب احداث جائحة كورونا المستجد.

ويقول سرحان، في تصريحات لـ”ولاد البلد”، إنه كان يحلم عقب الانتهاء من الشهادة الإعدادية في الالتحاق بالتعليم الثانوي، إلا أن أهله طلبوا منه الالتحاق بالتعليم الفني، لسهولته، بدلا من الضغط النفسي الذي يتعرض له طلاب الثانوية العامة، حتى التحق بمدرسة مياه الشرب والصرف الصحي بقنا.

ويشير إلى أنه خلال السنة الأخيرة كان يقسم وقته لجزأين، الأول كان للعمل التطوعي ضمن الهلال الأحمر، والذي كان يشارك في جميع أعمال التطهير والتنظيف للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد، والوقت الثاني للمذاكرة ومتابعة دروسه وفروضه المنزلية.

ويأمل سرحان بالالتحاق بكلية هندسة البترول او قسم الكهرباء، نظرًا لحبه الشديد للكلية، لما كان يشاهد شقيقه الأكبر الذي يدرس بكلية هندسة الطيران.

الطالب محمود أبوالحمد
الطالب محمود أبوالحمد
محمود أبوالحمد: كنت بساعد أهالي في الزرع

كما عمت حالة من الفرحة قرية القلمينا، في مركز الوقف، شمالي محافظة قنا، عقب حصول الطالب محمود محمد أبوالحمد، على المركز الأول مكرر على مستوى الجمهورية بدبلوم المدارس الثانوية الفنية الصناعية للتعليم والتدريب المزدوج، بمدرسة مياه الشرب والصرف الصحي بقنا.

ويقول أبوالحمد، إنه سعيد جدًا بهذا النجاح الذي حققه، مشيرًا إلى أنه لم يتوقع تلك النتيجة، خاصة وأنه تملكه إحساس من الفرحة والذهول والقلق والحيرة وعدم التصديق، عقب سماعه نبأ حصوله على المركز الأول مكرر، مشيرًا إلى أنه كان يعمل في الحقل ويساعد أهله في أعمالهم، بجانب مذاكرته واجتهاده وتحصيله الدراسي.

وأشاد بتجارب التعليم الفني، خاصة وأن مستقبلها ممتاز جدًا، لمن يهوى ويحب ذلك القسم، فبمجرد حصوله على مجموع 281 درجة في الشهادة الإعدادية قرر الالتحاق بمدرسة مياه الشرب والصرف الصحي بقنا، خاصة أنهم كانوا من أول دفعة للمدرسة، لمستقبلها في الحصول على وظيفة فني عقب التخرج من المدرسة، إلا أنه اجتاز المرحلة الثانوية بتفوق، ويأمل حاليًا بالالتحاق بكلية الهندسة.

ويوجه الطالب، رسالة إلى جميع الطلاب في المراحل المختلفة، أن النجاح يتطلب المزيد من المذاكرة والاجتهاد والوعي ووضع الأهداف، وليس العمل دون هدف واضح أو دون تخطيط، فالتنظيم هو أساس النجاح والتفوق.

الطالب محمد عبدالحميد
الطالب محمد عبدالحميد
محمد عبدالحميد: كنت بذاكر ساعة إلا ربع فقط

“كنت هطير من الفرحة والسعادة لما الناس كلموني، وقالولي إنك طلعت من الأوائل، الحمدلله دا تعب ومجهود وربنا يكرم كل واحد”.. هكذا عبر محمد أحمد عبدالحميد، الحاصل على المركز الأول مكرر على مستوى الجمهورية بدبلوم المدارس الثانوية الفنية الصناعية للتعليم والتدريب المزدوج، بمدرسة مياه الشرب والصرف الصحي بقنا.

يقول عبدالحميد، في تصريحات لـ”ولاد البلد”، إنه كان يذاكر ساعة إلا ربع يوميًا فقط، موضحًا أنه لا يجب أن يضغط الفرد على نفسه، ويجب أن يمارس كل هواياته المفضلة، فقليل دائم خير من كثير منقطع، فالمذاكرة لا تحتاج الضغط النفسي والعصبي، بل تريد صفاء الذهن والعقل، وباقي الوقت كنت اتابع انشطتي اليومية ومساعدة أهلي في المنزل.

ويضيف أن الامتحانات لم تكن بها أي صعوبة نهائيا، لافتا إلى الدور الكبير الذى قام به الأهل في الدعم النفسي والمعنوي، والذين تمكنوا من تخطى العديد من الأزمات النفسية بسبب الاحداث الماضية، ويكللوا التعب بالتفوق وحصد الدرجات النهائية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى