ادب وفنمتابعات وتغطيات

إنشاء أول فرع لأكاديمية الفنون في الإسكندرية

أصدرت الدكتورة إيناس عبد الدايم، وزيرة الثقافة، قرارًا بإنشاء فرع لأكاديمية الفنون المصرية بمحافظة الإسكندرية، يضم جميع المعاهد والوحدات العلمية والتعليمية المتخصصة تقوم بتدريس نفس المناهج بنظيراتها في القاهرة، وذلك بقصر الأميرة فائقة أحمد فؤاد التابع بملحقاته لوزارة الثقافة.

وأكدت وزيرة الثقافة أن القرار يهدف إلى فتح آفاق تعليمية جديدة، واستيعاب الراغبين في دراسة الفنون بشكل علمي متخصص، مشيرة إلى أن أكاديمية الفنون بالقاهرة تعد الوحيدة من نوعها في مصر والشرق الأوسط، وتعمل مناهجها على تخريج متخصصين أكاديميين يثرون ساحة الإبداع باعتباره الوسيلة المثلى للارتقاء بالمجتمع وتنمية الوعي لبناء الإنسان.

من جانبه، قال الدكتور أشرف زكي، رئيس أكاديمية الفنون، إن قرار وزير الثقافة بإنشاء فرع الأكاديمية بمحافظة الإسكندرية، جاء بعد الانتهاء من إعداد واستيفاء جميع مقومات بدء الدراسة به والذي يستقبل أبناء مدينة الثغر ومحافظات الدلتا.

يذكر أن أكاديمية الفنون تم تأسيسها عام 1969، وتعد جامعة لتعليم الفنون، وتضم 7 معاهد عالية هي “الفنون المسرحية، الكونسرفتوار، الباليه، السينما، الموسيقى العربية، النقد الفني والفنون الشعبية”، إلى جانب مدارس لمراحل التعليم المختلفة “الابتدائي – الإعدادي – الثانوي – الفني”.

كما تم مؤخرًا إنشاء مجموعة معاهد فنية جديدة لاستكمال المشروع العلمي والتعليم والفن، هي وحدة إصدارات الفنون، المبنى المركزي لتعليم الفنون، المعهد العالي لفنون الطفل، المعهد العالي لفنون العمارة البيئية، المعهد العالي لفنون ودراسات الترميم، المستشفى الأكاديمي والإسكان الطلابي، البلاتوه السينمائي واستديو الفيديو ومعمل التصوير السينمائي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى