اخر الأخبارتقارير بيئية

مياه الصرف تغرق مدرسة الشيخ حسانين.. والأهالي: فين المسؤولين؟

سادت حالة من الاستياء بين أهالي شارع السلخانة بالمنصورة، بسبب غرق الشارع الرئيسي المقابل لمدرسة الشيخ حسانين، ومعهد الأزهر، بعد انكسار خط المياه بالشارع واختلاطه بطفح صرف صحي بالمدرسة، واشتكى الأهالي من تجاهل رئاسة الحي للمشكلة منذ أسابيع، على الرغم من شكواهم المتكررة، إذ إنها ليست المرة الأولى لطفح المياه بمقابل المدرستين.

وقال إبراهيم عيسى، من أهالي شارع السلخانة، إن الشارع يعاني من عدم وجود شبكة صرف صحي جيدة، ويتسبب ذلك في عدم تصريف المياه أمام الشارع، ما يؤدي إلى غرق الشوارع أمام مدخل المدرسة.

وأضاف عيسى أنه تقدم بشكوى لرئيس حي غرب منذ قرابة 18 يومًا، وجاءت لجنة لمعاينة المنطقة، ووعدوا بالحل لكنه لم يستجيب، لافتا إلى أن الدراسة ستبدأ بالمدرستين المتراكمة المياه أمامهما في صباح الغد، متسائلا: كيف سيدخل أبنائنا إلى المدرسة؟

الكلاب الضالة ومياه الصرف تغرق مدرسة ومعهد بالمنصورة
الكلاب الضالة ومياه الصرف تغرق مدرسة ومعهد بالمنصورة

عوض السيد، من أهالي المنطقة، أشار إلى إن الأهالي يعالجون مشكلة الطفح كل مرة على نفقتهم الخاصة، موضحا أنه كثيرا ما يتكرر الأمر، مطالبًا رئيس الحي بالنظر لمشكلتهم، والحد منها لأن المنطقة بالإضافة إلى أنها سكنية، فهي أيضا أمام مدرستين والطلاب تعاني.

وأضاف السيد علام، أحد الأهالي، أن لديه ولدين بالمدرسة المذكورة التي تعاني من طفح المياه ويخشى عليهم من الذهاب إليها، خاصة مع انتشار الكلاب الضالة حول المدرسة بسبب تلك المياه، مردفًا: “الحقونا المدرسة بكرة الصبح”.

ومن جانبه قال أحمد عبد السميع، رئيس حي غرب، إنه تلقى شكوى من الأهالي، ووجه المسؤولين بحل المشكلة، وتبين أن هناك كسر في خط مياه واختطلت بطفح صرف صحي، وتسبب ذلك في غرق الشوارع، مشيرًا إلى أنه أرسل معدات تابعة لشركة المياه وجار إصلاح الكسر، خلال الأيام المقبلة لإزالة أثار المياه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى