اخر الأخبارتقارير

هل تصلح أراضي الإسكندرية لمشروعات الصوب الزراعية؟ وكيل الوزارة يجيب

قال الدكتور مصطفى كامل البخشوان وكيل وزارة الزراعة بالإسكندرية، إنه لا يمكن تطبيق مشروع الصوب الزراعية ، مثل الذي افتتحه الرئيس عبدالفتاح السيسي في العاشر من رمضان مؤخرًا، داخل المحافظة، لافتًا إلى أن المدينة الساحلية لا تمتلك ظهيرًا صحراويًا مناسبًا.

وفى تصريح لـ”إسكندراني”، أوضح البخشوان، أن الإسكندرية ليس لديها ظهيرًا صحراويًا يمكن إقامة مشرع مثل هذا عليه، موضحًا أن محافظة مرسى مطروح المجاورة تمتلك ظهيرًا صحراويًا واسعًا تسمح بإقامة مشروع الصوب الزراعية عليها، مثل قاعدة محمد نجيب التي تحتضن 570 صوبة زراعية.

وتحدث وكيل وزارة الزراعية بالإسكندرية عن مشروع تكويد الأراضي الزراعية الذي أطلقته الحكومة، مبينًَا أنه يتم في الأراضي الجديدة ذات المساحات المفتوحة والكبيرة، مثل مشروع المليون ونصف المليون فدان، حيث وجه رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي، بتوعية المزارعين بأهمية المساحات وحجم الإنتاج لكل فدان،  أما النظام القائم لا يمكن تطبيق بداخله المشروع.

يذكر أن الرئيس عبدالفتاح السيسي، افتتح مشروعات “الصوب الزراعية” في مدينة العاشر من رمضان، ضمن خطة الدولة للإصلاح الاقتصادي التي انتهجها الرئيس للنهضة بقطاعة الزراعة واستصلاح الأراضي، ويستهدف المشروع إنشاء مجتمعات زراعية تنموية متكاملة بجودة فائقة للمنتجات الطازجة الخالية من الملوثات.

كما قررت وزارة الزراعة البدء فى تطبيق أول برنامج قومي لأول مرة لتكويد مزارع الإنتاج للمحاصيل البستانية من الخضروات والفاكهة، لتحديد معايير تداول الإنتاج لأغراض الاستهلاك والتصدير إلى الخارج، بهدف حماية المستهلك المصري، وإنتاج سلع غذائية بجودة عالية، وفقًا للمعايير الدولية والمصرية لتداول المنتجات الزراعية وزيادة الصادرات الزراعية، وذلك وفق بيان إعلامي سابق لوزارة الزراعة في مطلع العام الماضي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى