بين الناسصحة وجمالوجوه

“منى” أشهر موديل محجبة بالإسكندرية: الحجاب أحد أسرار الجمال والأناقة

“الحجاب هو سر نجاحي، النور الذي أضاء لي موهبتي، وعرفني طريقي وهو تاج أناقتي وعنوانا لجمالي فهو من أعطاني المال و النجاح والجمال، ولا يمكنني التخلي. هكذا تبدأ منى عبد العز، واحدة من أشهر الموديل المحجبات، اللواتي يعملن في عرض المكياج وأزياء المحجبات بالإسكندرية.

تصف منى، صاحبة الـ23 عامًا، أن الحجاب جعلها ملكة في مهنتها التي اختارتها بكامل إرادتها، لتكون مسيرتها وحياتها، و عشقها الذي لن ينتهي أبدًا.

عارضة الازياء منى عبد المعز تعرض فستان زفاف
عارضة الازياء منى عبد المعز تعرض فستان زفاف

تحكى منى عبد المعز، لـ”إسكندراني”، أنها تدرس في كلية الآداب- قسم علم النفس بجامعة الإسكندرية، عشقت عالم التجميل والمكياج منذ نعومة أظافرها.

تتابع: كان لدي شغف معرفة كل كبيرة وصغيرة عن عالم الجمال، ما جعلني مهووسة بعارضات الأزياء المحجبات في الوطن العربي، وتحلم أن أكون واحدة منهن.

وتضيف أنها بالفعل، قررت أن تقتحم هذا العالم وبمحض الصدفة وجدت إعلان في إحدى الصحف عن أكاديمية متخصصة، تمنح دورات تدريبية لتعليم فنون المكياج والأزياء.

وجدت منى أن سعر الدورة مرتفع جدًا يفوق قدرتها المادية، كما أنها وجدت في نفس الإعلان أنهم يرغبون في “موديل” أي عارضة، لعرض الماكياج عليها وقت الدورة.

وتسرد قائلة: بالفعل ذهبت إليهم ووجدوا ملامحي وجمالي الطبيعي مناسب جدًا، لما يرغبون فيه، وبدأت رحلة عملي كـ”موديل ماكياج وفاشون”، ثم وجدت المتدربين بعد انتهاء الدورة يتصلون بي ويرغبون في عملي معهم كـ”موديل” في جلسة تصوير لعرض أعمالهم من ماكياج أو أزياء محجبات من خلالي، حتى أصبح العمل يأتي واحدا تلو الآخر.

عارضة الازياء منى عبد المعز
عارضة الازياء منى عبد المعز

الدعم من الأسرة

منى عبد المعز، تقول لـ”إسكندرانى”، إن أسرتها لم تمانع في عملها كـ”موديل محجبات”، إلى جانب ذلك فقد دعمتها أسرتها بشكل كبير، من أجل الاستمرار في المهنة التي تعشقها، طالما لا تؤثر علي دراستها الجامعية، لأنهم يثقون فيها وفي قراراتها واعتمادها على نفسها.

عارضة الازياء منى عبد المعز
عارضة الازياء منى عبد المعز

نظرة المجتمع

وعن نظرة المجتمع للفتاة التي تعمل “موديل محجبة”، توضح أنها وجدت احتراما كبيرا من وسط المجتمع والناس، التي تتعامل معهم بشكل يومي، في عملها أو خارج نطاق عملها، لأنها جعلت لنفسها مكانة تجبر الآخرين علي احترامها، فهي تعمل “موديل محجبة” وملتزمة بحجابها وتحبه لأنه هو من أعطاها كل هذا الانتشار والنجاح.

عارضة الازياء منى عبد المعز
عارضة الازياء منى عبد المعز

وتضيف “الموديل المحجبة”، أنها ارتدت حجابها منذ سنوات عن اقتناع تام، بل هي تحبه جدا، وأصبح جزءا رئيسيا من شخصيتها، ولا يمكن لها أن تتخلي عنه، لتظهر عارية تظهرها، بدعوى أنها ستصبح أكثر جمالا، كما قد يشاع.

وترى  أن الحجاب يزيد جمال الفتاة، ويمنحها نقاء الوجه، “هذا ما فعله حجابي معي، وكان سببا في شهرتي ونجاحي وعملي، لذلك أحافظ عليه طوال عمري”.

وتشير منى، إلي أنها تكون سعيدة جدا حينما تستمع لتعليقات العملاء والفتيات علي جمالها وأناقتها بحجابها.

عارضة الازياء منى عبد المعز
عارضة الازياء منى عبد المعز

عمل شاق وممتع

وتؤكد منى عبد المعز، أن عملها شاق ومتعب، فهي تقوم أحيانا بعمل ماكياج خاص لإحدى الماكيرات في مراكز التجميل المختلفة، ثم تعرض مثلا فستان زفاف أو ملابس عصرية، ثم تجري جلسات تصوير لتلك الأشياء، لكن رغم هذا التعب والعناء إلا أنها تشعر بمتعة رهيبة وقت عملها.

وعن أحدث صيحات الموضة تقول منى، إن موضة ملابس السبعينيات عادت من جديد على الساحة بقوة، فقد عاد البنطلون “الشارلستون” مجددا واللون الماستارد.

تابعت منى أنها تحلم بأن تكون موديل تحظى بشهرة واسعة علي مستوى الوطن العربي والعالم الغربي من خلال حجابها وأزيائها الأنيقة التي تقوم بعرضها هي والماكياج الملائم لكل فستان أو ملابس عصرية أو ملابس جامعية للفتيات”.

عارضة الازياء منى عبد المعز
عارضة الازياء منى عبد المعز

فتيات كثيرين يسألوني عن مهنتي بشغف ويريدون أن يصبحون “موديل فاشون محجبة” لذلك أنصح الفتيات اللواتي يرغبن في العمل في هذه المهنة بمجموعة من النصائح وهي:

  • تأكدن أولا أنهن يملكن الموهبة وأن يكن متميزات عن غيرهن.
  • أن يتأكدن من الجهة التي سيعملن معها، ويكن حذرين في كل التعاملات، ولا يقدمن أي تنازلات عن مبادئهن.
  • لا بد أن يحافظن علي حجابهن.
  • ولا بد أن يحافظن على جمال ونظافة بشرتهن بشكل دائم.
  • أن يكون وزنهن مناسب لطول قامتهن.
  • عليهن الالتزام بدقة مواعيد العمل، حتى لا يأخذ عنهن انطباع سيئ
  • لا بد أن يتحلوا بالصبر، لأن الشهرة والمكانة لن تأتي إلا بعد العناء والتعب والاجتهاد والصبر

 

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى