اخر الأخبار

مدير الكرنك ردا على إقامة حفل زفاف داخل المعبد: “مجرد كتب كتاب”

رد الدكتور مصطفى الصغير، مدير عام معابد الكرنك، على واقعة إقامة حفل زفاف داخل المعبد، قائلًا إن إحدى شركات السياحة نظمت حفل عشاء، بعد موافقة وزير الآثار والجهات المختصة الأخرى.

وتابع الصغير فى تصريح خاص لـ”الأقصر بلدنا”: “بحسب ما قال لي مفتش آثار المعبد والمشرف على الفعالية، إنه كان هناك كتب كتاب حيث حضر مأذون وقام بكتب الكتاب لكن لم تكن هناك موسيقى صاخبة مثلما أشيع، حيث أن حفل الزفاف سيقام اليوم في أحد الفنادق الخاصة”.

وأضاف الصغير أن الحفل لم يخرج عن الأعراف ولم تكن هناك موسيقى، وهي مثلها مثل مئات الحفلات التي أقيمت بالمعبد سابقًا، والطريف أن رئيس غرفة شركات السياحة في الأقصر شن هجوما على المعبد، في حين أنه هو قام قبل ذلك بتنظيم حفلات كثيرة، منها حفل لعرض الأزياء بمعبد الأقصر منذ حوالي ثلاث سنوات”.

واعتبر مدبر معابد الكرنك أن هناك صراع وتصفية حسابات بين شركات السياحة بعضها البعض، وهو ما أدى إلى حدوث جدل حول الحفل، مبينًا: “حينما تقوم شركة بعمل حفل داخل المعبد، تقوم باقي الشركات بشن هجوما على المعبد، وذلك طبقا للقانون متاح في معبد الكرنك”.

وتسائل، ما المانع من إقامة مثل هذه الحفلات، فمعبد الأقصر تم إنشاؤه في الأساس لكي يكون مقر لاحتفالات عيد الأوبت وهو عيد تجديد “شهر العسل” ما بين الإله آمون والنسخة الأنثوية منه وهى الإلهة أمونيت، وباالتالي كان يتم الاحتفال داخل المعابد بعيد الأوبت وذكريات الزواج إذا فنحن لا نخالف التعليمات.

فالحفل كان حاصلا على موافقة السلطة الرسيمة والجهات المختصة والجهات الأمنية مثل الأمن العام والأمن الوطني وشرطة السياحة والآثار.

يذكر أنه أقيم حفل  عشاء وعقد قران لعروسين شابين بمعبد الكرنك ووسط أعمدته التاريخية، مساء أمس الخميس، وحتى الساعات الأولى من صباح اليوم الجمعة، ما أثار حالة من الجدل فى المدينة السياحية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى