اخر الأخبارتقارير

وقف صرف المعاش الضماني لـ«30 ألف» أسرة بقنا.. وغضب من المستحقين

حالة من الغضب عمت قرابة 30 ألف أسرة في محافظة قنا، عقب وقف صرف المعاش الضماني لهم، من وزارة التضامن الاجتماعي، وتجميد عدد من الأسر، لحين ثبوت استحقاقها، واستبعاد غير المستحقين.

ويقول أحمد بدوي، محام بمدينة نجع حمادي، إن هناك قرابة ألف و200 حالة من قرى الغربي بهجورة فقط، من أصل قرابة 8 آلاف حالة بمركز نجع حمادي، تم حذفها من قوائم المستحقين للمعاش الضماني، علمًا بأنه ليس لديهم مصادر دخل أخرى.

مصدر الدخل الوحيد

ويشير محمد رضوان، أحد المتضررين، إلى أنه فوجئ منذ أول شهر أكتوبر بعدم نزول مبلغ المعاش الضماني الخاص به، مؤكدًا أنه كان يتقاضى المعاش منذ 11 عامًا، وليس لديه دخل آخر للإنفاق على زوجته، مطالبًا بضرورة النظر إلى الطبقة الفقيرة الكادحة.

وتابعت عائشة كامل، إحدى المتضررات، أن هناك أخطاء قامت بها وزارة التضامن الاجتماعي بشأن حذف الأسماء الخاصة بمعاش الضمان الاجتماعي، مشيرة إلى أنها أرملة، ولا يوجد لديها من ينفق عليها هي ونجلتها الصغيرة.

ويوضح حسين السيد، وكيل وزارة التضامن الاجتماعي بقنا أن الوزارة قامت باتخاذ إجراء لمراجعة أسماء المستحقين للمعاش الضماني الذي بدأ منذ سبعينيات القرن الماضي، وكشف الإجراء عن وجود غير مستحقين للمعاش الضماني بين قائمة المستحقين.

30 حالة محذوفة

وأشار السيد إلى أن هناك قرابة 30 ألف حالة تم حذفها من محافظة قنا، مؤكدًا أنه تم التواصل مع وزارة التضامن الاجتماعي، بشأن إعادة أسماء قرابة 20 ألف حالة مستحقة، وذلك بعد إجراء الزيارات المنزلية والبحوث الميدانية لجميع الأسر بمراكز المحافظة.

10 آلاف في انتظار الكشف

وتابع وكيل الزارة أن هناك قرابة 10 آلاف حالة في انتظار الكشوفات الطبية، وسط قائمة مكدسة سيتم الانتهاء منها في أواخر 2019، مشيرًا إلى أنه تم التنسيق مع اللواء عبدالحميد الهجان، محافظ قنا، ووزير التضامن الاجتماعي لسرعة إنهاء الإجراءات لصرف المستحقين لمعاشهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى