اخر الأخبارتقارير

13 دولة في افتتاح الدورة الثامنة من “بينالي الكتب” بمكتبة الإسكندرية

افتتح الدكتور مصطفي الفقي، مدير مكتبة الإسكندرية، مساء اليوم الإثنين، الدورة الثامنة من بينالي كتاب الفنان لعام 2018، وذلك بمشاركة 65 فنان مستقل من 17 جنسية.

وأثنى الدكتور مصطفى الفقي، خلال كلمته في حفل الافتتاح على المشاركة الكبيرة التي يحظى بها المعرض هذا العام، لافتًا إلى استمرار دور مكتبة الإسكندرية في دعم الفن والثقافة، قائلا: ستظل مكتبة الإسكندرية منارة مضيئة للفن والثقافة والسياسة والأدب.

مكتبة الإسكندرية

وأضاف الفقي، أنهم يسعون في كل اتجاه من أجل استمرار ريادة مكتبة الإسكندرية في العالم أجمع، مشيرًا إلى الأنشطة المتعددة التي تقيمها مكتبة الإسكندرية كل يوم، فضلًا عن الإقبال الجماهيري الكبير الذي تحظى به فعاليات المكتبة.

وأوضح مدير مكتبة الإسكندرية، أنه يعرض هذا العام مجموعتين فنيتين دوليتين، هما: مجموعة من مشروع “كتابة الكوميديا الإلهية” لأكثر من 10 فنانين متعددي الجنسيات، من تنظيم الدكتور بابلو ساباتيني، مدير المركز الثقافي الإيطالي بالقاهرة، ومجموعة دار نشر “لاديان فرانسيز”، وهي مختصة بإصدار الكتب يدوية الصنع، وتشارك بـ 18 كتابًا فنيًّا جديدًا لفنانين أوروبيين مختلفين، يهديها للمكتبة جون بول أوريليا، مدير “لاديان فرانسيز”، كذلك هناك مشاركة خاصة للفنان الكبير أحمد مرسي بكتاب “متتابعة كفافيس”.

وعن الفنانون المشاركون فيمثلون 14 دولة، وهي: الأرجنتين، أيرلندا، بولندا، مصر، سلوفينيا، صربيا، الصين، العراق، كندا، المجر، المملكة المتحدة، الولايات المتحدة الأمريكية واليونان.

أما الفنانون المصريون المشاركون في هذه الدورة، فهم: أحمد عبد الكريم وأسامة عبد المنعم وأشرف الحادي وألفونس لويس وحازم المستكاوي وحسام السواح وخالد سراج وداليا رفعت وصفاء عطية وعبد الوهاب عبد المحسن وعمر طوسون ومحمد المصري ومحمد بنوي ومحمد علاء ومحمد وهبة ومصطفى الرزاز ومها جورج وهاجر رجب وهبة خليفة وهبة عزيز ويوسف راغب.

فيما قال جمال حسني، مدير إدارة المعارض والمقتنيات بمكتبة الإسكندرية، إن أهم ما يميز هذه النسخة هي المشاركة الكبيرة من الفنانين من الدول المختلفة، لافتا إلى الجزء الخاص بالفنان أحمد مرسي، والذي يعرض كتاب “متتابعة كفافيس” وهو يقيم في نيويورك، والكتاب عبارة عن ترجمة لأشعار الشاعر كفافيس وعليها رسومات الفنان أحمد مرسي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى