أخر الأخبارتقارير

تعرف على طرق زراعة محصول عباد الشمس

تعتبر زراعة عباد الشمس، من أهم الزراعات الصيفية بمحافظة أسيوط، إذ بلغ حجم الأراضىي المزروعة بمحصول عباد الشمس في شتى مناطق ومراكز المحافظة  95 فدانًا…”الأسايطة” رصدت تفاصيل الزراعة من البداية حتى الحصاد في التقرير التالي، طبقا للمعلومات التي يقدمها مركز البحوث الزراعية.

ميعاد الزراعة

قال المهندس إبراهيم سرور، وكيل وزارة الزراعة بأسيوط، إن زراعة عباد الشمس تتم في الفترة من مارس وحتى سبتمبر خلال 3 عروات وهي: العروة الصيفية المبكرة خلال شهري مارس وإبريل، العروة النيلية، تزرع فى محافظات مصر الوسطى والعليا وتزرع خلال شهر يوليو، وفي الوادى الجديد، يزرع فى العروتين الصيفي المبكرة والنيلى فقط، على أن يكون ميعاد العروة النيلية من 15 أغسطس حتى الأسبوع الأول من سبتمبر، بالإضافة إلى زراعته محملا على بعض المحاصيل الأخرى مثل لب البطيخ، الطماطم، القصب الغرس الربيعى، أشجار الفاكهة الحديثة.

الأصناف

الأصناف المتميزة من وزارة الزراعة المتوفرة حاليا “سخا 53″، و”جيزة 102″، التي توزعها الشركات المعتمدة من وزارة الزراعة.

الأرض المناسبة

تجود زراعة عباد الشمس فى جميع أنواع الأراضي، ماعدا ذات أنواع الملوحة المرتفعة.

معدل التقاوي

في حالة الزراعة الآلية 2-2.5 كجم بذرة /فدان، وفي حالة الزراعة اليدوية 4-5 كجم بذرة/فدان.

إعداد الأراضى الزراعية

في الأراضي الطينية، تحرث الأرض حرثا جيدا بعمق يصل إلى حوالى 30سم وتزحف الأرض جيدا ويعاد حرثها مرة أخرى، ثم التزحيف والخطيط، أما فى الأراضي الخفيفة فتحرث مرة واحدة ثم التخطيط حسب طريقة الزراعة، من رى وتسميد وعزيق، ثم توريد 8-10أوراق عند التزهير، وتحميل عباد الشمس على لب البطيخ، بهدف حماية البطيخ من الإصابة بالأمراض الأكاروسات والذبابة البيضاء ولفحة الشمس.

ميعاد الزراعة

بعد زراعة البطيخ بثلاثة أسابيع، يتم زراعة عباد الشمس بين جور البطيخ على الريشتين لكل مصطبة على مسافة 20-25 سم، والخف على نبات واحد بالجورة مع إجراء باقى المعاملات من رى وتسميد وعزيق وتوريق، ويمكن زراعة عباد الشمس محملا فى المسافات الخالية بين الأشجار 2-3 سطور، حسب توفير خراطيم الرى وتكون المسافة بين الجور حسب وضع النقاطات من 20-30 سم بين الجور.

الخف

يتم الخف عند تكوين 4-6 أوراق حقيقة بترك نبات واحد فى الجورة على نباتي فى حالة غياب بعض الجور المجاورة.

التسميد القديم

في الأراضى القديمة: التسميد الفوسفاتى، ويضاف 100كجم سوبر فوسقات أحادى للفدان 15.5%للفدان أثناء الخدمة على أن يضاف 2 كيس فوسسفورين إلى التقاوى قبل الزراعة مباشرة.

والتسميد الآزوتى، ويضاف 100كجم نترات نشادر للفدان على دفعتين متساويتين الأولى بعد الخف والثانية بعد حوالى أسبوعين من الأولى وتستخدم اليوريا فى الأراضى الطينية فقط.

والتسميد البوتاسى، ويضاف سلفات بوتاسيوم بوتاسيوم 50كجم 48%للفدان مع الدفعة الأولى من السماد الآزوتى تكبيشا أسفل النباتات بعد غجراء الخف إن أمكن.

 التسميد الحديث

التسميد البلدي، يفضل إضافة 20م3 سماد قديم متحلل للفدان الواحد على أن يخلط بالتربة مع السوبر فوسفات أثناء عملية الخدمات.

والتسميد الفوسفاتى، يضاف 150 كجم سوبر فوسفات أحادى 15.5 للفدان الواحد أثناء خدمة الرى قبل الزراعة، كما يجب إضافة 2كيس فوسفورين إلى التقاوى على أمن تخلط جيدا.

والتسميد الآزوتى، يضاف 45كجم آزوتى للفدان على 5 دفعات بدءا من الزراعة حتى تكوين البراعم الزهرية.

والتسميد البوتاسى، يضاف 50 كجم سماد سلفات البوتاسيوم للفدان بعد خف النباتات ومع الدفعة الثانية من التسميد الآزوتى.

والتسميد بالعناصر الصغرى، ترش النباتات على دفعتين الأولى عند تكوين 8 ورقات حقيقية والثانية بعد أسبوعين من الأولى حيث ترش النباتات بمخلوط مخلبى مكون من 45جم حديد 25جم زنك 25 جم منجنيز 20 جم نحاس، ويضاف المخلوط إلى 200لتر ماء للرشة الأولى، و300 لتر ماء فى الرشة الثانية، وفي الوادى الجديد يضاف البورون فى صورة البوراكس بتركيز 2% فى منتصف مرحلة التزهير.

الرى

يجرى الرى على الحامى على فترات منتظمة مع عد التغريق أو التعطيش، ففي الأراضي الجيرية، تعطى الأرض رية خفيفة بعد رية الزراعة بحوالى أسبوع للمساعدة على تكشف البادرات، ثم يوالى الرى كل 12-15 يوما حسب حالة وطبيعة التربة والظروف الجوية، وفى الوادى الجديد يحتاج عباد الشمس إلى 10 ريات أثناء الموسم.

مكافحة الحشائش

تسبب الحشائش الصيفية ضعف النباتات وصغر حجم الأقراص، وتكون حساسة للحشرات والأمراض ويجب مكافحة الحشائش قبل أن يصل ارتفاع النبات إلى 60-70سم.

العزيق

تتم عملية الخربشة قبل الرية المحاياه، ثم إجراء العزيق خلال الشهر الأول من حياة النبات على أن يوقف العزيق عند وصول ارتفاع النبات من 60-70سم.

مكافحة الآفات 

تتعرض النباتات فى الأطوار الأولى إلى الإصابة بالحفار (كلب البحر) والدودة القارضة، ويجب الاهتمام بخدمة الأرض والتخلص من الحشائش، وتهوية التربة، وتعريضها للشمس، واستعمال المكافحة الكيمياوية التى توصى بها وزارة الزراعة، كما يجب مكافحة دودة ورق القطن والدودة الخضراء.

أيضا يصاب عباد الشمس بالأمراض، ومنها مرض عفن الساق الفحمى، والعفن الإسكليروتينى على الساق والقرص ويتم إتباع تعليمات وزارة الزراعة في طرق الوقاية والعلاج.

النضج

تنضج نباتات عباد الشمس بعد 90-100 يوم من الزراعة، حسب الهجين أو الصنف المنزرع و ميعاد الزراعة والمنطقة ونوع التربة، ومن علامات النضج إصفرار الأوراق وتساقط السفلى منها، وميل الأقراص إلى إصفرار ظهرها، وجفاف الأزهار الشعاعية الموجودة على حواف الأقراص.

الحصاد

يمنع الرى عند ظهور علامات النضج وعند جفاف التربة تقطع الأقراص وتنتشر فى الجرن لمدة 3-4 أيام بحيث يكون ظهر القرص لجة الأرض، ثم تدق لفصل البذور فى الشمس لمدة أسبوع ثم تنظيف البذور بغربلتها، ويمكن استخدام الكومباين عند الحصاد.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى