الزتونةبيئة

رحيل “آلان بين” رابع رجل يمشي على القمر

عقب فترة قصيرة من مرضه، رحل آلان بين، رابع رجل يسير على القمر، عن عمر يناهز 86 عامًا في هيوسسن- تكساس، بحسب ما أعلنته وكالة ناسا نقلا عن عائلته.

“لقد شعرت بأنني أكثر البشر  حظا على الأرض، كان الصعود للقمر، لرجل في مجالي وله اهتماماتي مثل ربح اليانصيب” هكذا قال “بين” عن اختياره للصعود للقمر في مقابلة مع ناس.

آلان هو رابع شخص في التاريخ  يخطو على القمر، فقد كان قائد العربة القمرية في أبولو 12، ثاني مركبة مأهولة تهبط على القمر.

سبقه في ذلك نيل أرمسترونج وباز الدرين في مهمة أبولو 11 وتشارلز كونراد، الذي رافقه في مهمة أبولو 12، يشار إلى أن الدرين يبلغ عمره الآن 88 عامًا، وهو الوحيد المتبقي منهم على قيد الحياة.

اختارت ناسا آلان ليشارك في الدفعة الثالثة لرواد الفضاء مع 14 آخرين عام 1963، وقضى 69 يوما في الفضاء، منهم 31 ساعة على القمر.

سافر مرتين إلى الفضاء؛ الأولى أبولو 12 في نوفمبر 1969، والثانية كقائد لثاني رحلة مأهولة تتوجه إلى “سكاي لاب” أول محطة فضاء أمريكية في يوليو 1973.

أبولو 12

تضمنت أهداف أبولو 12 سلسلة واسعة من مهام استكشاف الفضاء بواسطة المركبة القمرية، بالإضافة إلى نشر أدوات استكشاف على سطح القمر، لجمع البيانات السيزمية والعلمية والهندسية لفترة مطولة.

إلى جانب بعض الأهداف الأخرى، مثل إجراء فحصا سلينولوجي (جيولوجي قمري)، وأخذ العينات من مناطق الهبوط، تطوير تقنيات من شأنها تحسين إمكانية الهبوط الدقيق، تقييم قدرة البشر على العمل فوق سطح القمر لمدة طويلة من الزمن، وأخذ صور فوتوغرافية لمواقع الاستكشاف المحتملة للبعثات المستقبلية.

شرح آلان مدى صعوبة وخطورة المهمة  “لقد كانت المهمة خيال علمي بالنسبة لنا أكثر مما كانت للعامة”.

اختير موقع انزال أبولو 12 بناء على موقع  مسبار الفضاء Surveyor 3، الذي هبط على سطح القمر في 20 أبريل 1967، كما استرد رواد الفضاء أجزاء منه وعادوا بها إلى الأرض “كنا نعرف مدى صعوبة المهمة، كنا نعلم أن أشياء عديدة كانت لا بد أن تسير بشكل صحيح، الأمر أشبه بالذهاب بالسيارة إلى وسط الصحراء الكبرى والتخييم لعدة ليالي، تأمل بعدها أن تعمل البطارية عند تشغيل سيارتك، لأنها لو لم تعمل سينتهي أمرك”.

قال آلان بين لمجلة people أنه أخذ ينظر للأرض قائلا يا إلهي، هذا بديع، ولكنه قال في نفسه “كف عن العبث، وقم بجمع الصخور”.

في  19 نوفمبر 1969 هبط آلان مع قائد أبولو 12 تشارلز كونراد في بحر العواصف على القمر، وخلال مسيرتين هناك ساعد في إجراء عدة تجارب على السطح. و0نصب أول مولد طاقة نووي على سطح القمر ليمدهم بالطاقة.

كما ضبط مع كونراد مساح أراضى آلي وجمعوا 34 كيلوجرام من الصخور والتربة القمرية لدراستها على الأرض.

 مهمة skylab 

قاد آلان ثاني رحلة مأهولة تتوجه لـ”سكاي لاب”، أول محطة فضاء أمريكية في يوليو 1973.

في هذه الرحلة غادر مدار الأرض في الفضاء لمدة 59 يوما، وسافر في الفضاء مسافة 24.4 مليون ميل، وهو أمر يعد رقما قياسيا في هذا الوقت.

قال آلان في لقاء مصور نشرته ناسا احتفاء به بعد وفاته “لدي أسعد الذكريات عن هذة المهمة، لأني وقتها أصبحت رائد فضاء أكثر خبرة، أن تبقى في الفضاء وتظل متحمسا لمدة شهرين عندها صار الوضع مختلفا عن وجودك على القمر لعشرة أيام. وجودي على القمر كان بمثابة الذهاب لباريس لأول مرة، كل يوم مختلف عن الآخر”.

فنان فوق سطح القمر

“بعد مهمة سكاي لاب فكرت في كوني رأيت مناظر لم يرها أي فنان آخر في التاريخ، من الممكن يضيف هذا شئ جميل لعالم الفن، نظريتي أنه كان عليهم أن يأخذوا فنانين مع كولومبوس، أن نعرف ماذا جرى عندها، أن نرى قائدي السفن الأخرى والطواقم، وجود القطع الفنية شئ لطيف، إنها بمثابة احتفاء آخر بواحد من أعظم إنجازات البشرية”.

قال هاريسون  شميت، رائد فضاء، أحد أفراد  طاقم بعثة أبولو 17، إن آلان كان يتصل به ليسأله عن بعض التفاصيل في التربة القمرية والألوان والمعدات التي يريد تقديمها في رسمه كما هي.

وأحيانا أخرى كان يناقش مواد في الشرح الذي كان يكتبه مع الرسم، فقد كان حماسه  للفضاء والفن لم يخب، لقد كان من أعظم رجال النهضة في جيله، كان مهندس طيار مقاتل ورائد فضاء وفنان.

3 مسيرات مهنية

قال رائد الفضاء مايك ماسيمينو إن آلان كان مزيجًا فريدًا من الإنجازات التقنية كرائد فضاء والفنية كرسام.

ولد آلان في 15 مارس 1932 ، في تكساس، حصل على درجة البكالوريوس في العلوم في هندسة الطيران من جامعة تكساسعام 1955. التحق بالكلية البحرية لطياري الاختبار واجتاز أكثر من 5500 ساعة طيران في 27 نوعًا مختلفًا من الطائرات.

تقاعد بين من البحرية عام 1975 ومن ناسا عام 1981، ومنذ تقاعده  كرس وقته لإنشاء سجل فني يستعرض أول استكشاف البشرية لعالم آخر.

كانت لوحاته التي تحمل سمة أبولو، بها بصمات من القمر، وبها قطع صغيرة من  شارات مهمة أبولو الملطخة بالغبار القمري.

حلق إلى القمر 24 شخصا،  12 فقط مشوا على سطحه، الأحياء منهم هم باز الدرين وديفيد سكوت وهاريسون شميت.

https://platform.twitter.com/widgets.js

المصادر:

https://www.nasa.gov/mission_pages/apollo/missions/apollo12.html

https://www.jsc.nasa.gov/Bios/htmlbios/bean-al.html

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى