أخبار وتقاريربيئة

دراسة بالقومي للبحوث: مستخلص البروكلي فعال لعلاج سرطان الثدي

توصلت دراسة حديثة أجراها المركز القومي للبحوث إلى فعالية نبات البروكلي ضد الخلايا السرطانية.

الدراسة أجراها الباحثة ولاء الكشاك، قسم كيمياء المركبات الطبيعية، شعبة بحوث الصناعات الصيدلية والدوائية التعاون مع فريق بحثي.

الدراسة أجرت تجربة للمستخلص الكحولي لأزهار نبات البروكلي في علاج سرطان الثدي معمليًا، باستخدام خلايا سرطان بشرية، وفئران مصابة كيميائيا بنفس الخلايا.

وأثبتت النتائج فعالية المستخلص ضد الخلايا السرطانية تلك، كما أظهرت فعالية علاجية ووقائية في الفئران، عن طريق زيادة نشاط الإنزيمات المضادة للأكسدة، وانخفاض نشاط انزيم السيكلواوكسيجينيز-2 المسبب للالتهابات.

أوضحت النتائج نشاطًا مثبطا لإنزيمي الاروماتيز والاتي بي ايز، وانخفاضا ملحوظا في دلائل الأورام، التي كانت قد زادت بصورة كبيرة، بفعل الإصابة بالسرطان.

وأظهرت النتائج، انخفاضًا في مستويات الإستروجين، مقابل الارتفاع في مستويات البروجسترون، التي تأثرت نتيجة الإصابة بالسرطان.

كما أن تأثير المستخلص فى الوقاية من الإصابة بسرطان الثدى كان أكثر فعالية ووضوحًا من تأثيره المعالج لنفس الخلايا.

وذكرت الدراسة أن البروكلي من الناحية التطبيقية يعد مادة علاجية وواقية من سرطان الثدي المستحدث كيميائيا في الفئران.

وأوصت بإدراج البروكلي في تجارب طبية متقدمة للاستفادة منه في مجال الوقاية والعلاج من سرطان االثدى، مستهدفا الحفاظ على صحة الإنسان من الآثار السلبية الناجمة عن الإفراط في استخدام الأدوية المخلقة، طالما وجد البديل الطبيعي لها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى