أخبار وتقاريربيئة

ناسا تطلق صاروخ مداري لاختبارات فضائية جديدة

تستعد وكالة ناسا للفضاءـ إطلاق الصاروخ المداري  ATK لإيصال حمولته إلى محطة الفضاء الدولية اليوم الاثنين، 21 مايو، الساعة 4:39 صباحًا بتوقيت شرق الولايات المتحدة، 10:30 صباحا بتوقيت القاهرة.

سيُطلق الصاروخ انتاريس ومركبة الفضاء سيجنوس من قاعدة ناسا الجوية بجزيرة والبس، في فرجينيا.

لمشاهدة البث الحي للإطلاق

http://www.ustream.tv/channel/13567824

ما الذي تحمله المركبة إلى المحطة الدولية؟

من بين حموله سيجنوس البالغة 2700 رطل، يوجد معدات للمحطة الدولية وإمدادات ومؤن لطاقمها وتجارب علمية.

التجارب العلمية التي سترسل إلى المحطة تعتبرها ناسا بمثابة “علم جديد” ومن بينها:

مختبر الذرة الباردة

يمكن أن يساعد مختبر النواة الباردة الجديد في الإجابة عن بعض الأسئلة الكبيرة في الفيزياء الحديثة.

يخلق المختبر درجة حرارة أبرد بمقدار 10 مليار مرة من درجة حرارة فراغ الفضاء، وصولًا إلى نحو مليار دررجة فوق الصفر المطلق.

ثم تستخدم أشعة الليزر والقوى المغناطيسية لإبطاء الذرات حتى تصبح بلا حركة تقريبا.

يمكن المختبر العلماء في المحطة الفضائية من ملاحظة هذه الذرات شديدة البرودة لفترة أطول في بيئة متدنية الجاذبية وهو أمر يتعذر حدوثه على الأرض.

ومن المحتمل أن تؤدي نتائج هذا البحث إلى عدد من التقنيات المحسنة، بما فيها أجهزة الاستشعار وأجهزة الكمبيوتر الكمية والساعات الذرية المستخدمة في الملاحة في المركبة الفضائية.

فصل السوائل المتواصل في الجاذبية المتدنية

ستثبت هذه التجربة وجود نظام فصل سائل فريد يعتمد على قوى السطح، وليس الجاذبية، لاستخراج سائل من آخر.

يستخدم هذا البحث نظام فصل سوائل فريد من نوعه، يعتمد على قوى سطحية لإتمام استخلاص سائل من آخر.

وعن طريق استكشاف آثار الجاذبية المتدنية على العملية، النظام يجرى تطويره وتحسينه للاستخدام في الإنتاج الكيميائي.

وقال أندريا أدامو، المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة Zaiput Flow Technologies، إن هذه التكنولوجيا لديها تطبيقات محتملة في إنتاج الأدوية والتخليق الكيميائي في الفضاء.

تأثير تدني الجاذبية على تصلب الأسمنت

فهم تأثير الجاذبية المتدنية على عملية البناء بالأسمنت ضروري لتقييم قابلية استخدامه كوسيلة محتملة لبناء هياكل مساكن مستقبلية في الفضاء.

وسيجمع رواد الفضاء على متن المحطة الفضائية الحقائب المعبأة مسبقا من الأسمنت والماء، ثم يوقفون العملية الكيميائية بإضافة الكحول، ثم تعود العينات إلى الأرض لاحقا لمقارنتها مع نظيراتها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى