اخر الأخبارتقارير

صور| احتفالية “يوم اليتيم” تحت شعار “كن رحيمًا أسعد يتيمًا” ببني سويف

نظمت جمعية رعاية الإجتماعية بمحافظة بني سويف، برئاسة عبد الوهاب حسين خليل، اليوم الأربعاء، إحتفالية يوم اليتيم تحت شعار “كن رحيمًا أسعد يتيمًا”، بحضور الفنان حسن الهلالي، والفنان وحيد السنباطي، والمطرب علاء الكومي، وجمال الصري المنسق العام للجمعية، وعدد من الشخصيات العامة، وبحضو 350 طفل يتيم، بقاعة لميس بكورنيش النيل بالمحافظة.

“السوايفة” شهدت التحتفالية التى بدأت بالسلام الوطني لجمهورية مصر العربية ،تلاها تلاوة أيات من الذكر الحكيم، ثم كلمة أحمد رجب أحد منظمي الحفل، تحدث فيها عن مكانة اليتيم عند الرسول صلى الله عليه وسلم، الذي قال “أنا وكافل اليتيم كهاتين في الجنة وأشار بالسبابة والوسطى”.

وأكد جمال المصري، أن الجمعية تتكفل بمساعدات مالية لعدد 280 طفلًا يتيمًا كل شهر، مساعدة لهم وشراء ملابس وقسوة لهم، ورعايتهم ومساعدتهم فى أعباء المعيسة، والإنفاق عليهم فى المراحل التعليمية المختلفة، مشيرًا إلى أن هذة الاحتفالية هي أقل شىء يقدمه للأطفال الأيتام، لرسم البهجة على وجوهم وإحساسهم بأننا بجوارهم ومثل أباءهم.

وأعرب الفنان وحيد السنباطي عن سعادته لزيارتة محافظة بني سويف لأول مرة، وحضور هذة المناسبة السعيدة، مبينًا ان حضوره تحتفالية للأيتام أقل شىء يشارك فيه لإسعاد الأطفال الأيتام، متوجها بالشكر للقائمين على الحفل لتوجيه الدعوة له لحضور هذه الاحتفالية الرائعة، لإسعادهم والوقوف بجوارهم ومشاركتهم الفرحة وتكريمهم، مؤكدًا أنه سيزور المحافظة في مناسبات أخرى خلال الأيام المقبلة.

وتخللت الاحتفالية فقرات استعراضية وعروض التنورة المتميزة على نغمات الأغاني الشعبية وأغاني الأطفال، وتصفيق من الحاضرين في جو ملىء بالسعادة والبهجة على وجوه الأطفال والحاضرين من أمهات الأطفال والشخصيات العامة، وقدم أحد الأطفال أغنية “قمر سيدنا النبي” على أنغام الموسيقى.

وقدم المطرب علاء الكومي فقرة غنائية للأطفال، وسط تصفيق من الحاضرين، ثم قدم فرقة “المجانين فى نعيم” بقيادة الفنان حسن الهلالي باقة من أجمل أغاني الأطفال.

وحرص الأطفال على التقاط الصور التذكارية مع الفنان حسن الهلالي والمطرب علاء الكومي، والفنان وحيد السنباطي، وسط سعادة بالغة على وجوهم، وأختتمت الإحتفالية بتقيدم وجبات ساخنة للأطفال والحاضرين، وتقديم هدايا للأطفال وإرتسمت السعادة على وجوهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى