بين الناسوجوه

صور| “نوبي” و”برطمان” نماذج ناجحة في ريادة الأعمال بالإسكندرية

نظمت مكتبة الإسكندرية، ندوة تحت عنوان “خطط لبكره.. نماذج وتجارب في ريادة الأعمال”، ضمن فعاليات معرض مكتبة الإسكندرية الدولي للكتاب، مساء اليوم الخميس، بحضور مؤمن طالوش مؤسس أبلكيشن “نوبي”، ومصطفي بكري مؤسس “Livent”، وهدير سليمان مؤسس فكرة “برطمان السعادة”.

قال مؤمن طالوش، مؤسس أبلكيشن “نوبى”، إنه يوجد7 آلاف لغة حول العالم نصفهم مهدد بالاندثار، ومن ضمن هذه اللغات هي اللغة النوبية، والتي تعد من أقدم اللغات في مصر، ولكثرة التهجيرات وتفرقهم في مختلف مدن مصر بحثًا عن سبل العيش، أثر على وجود اللغة النوبية واصبح المتحدثين بها أقل.

أوضح طالوش، أنه من هنا جاءت فكرة “نوبي” الموبايل أبلكيشن، حتى يمكننا الحفاظ علي التراث النوبي وأن تكون اللغة النوبية في متناول الجميع، مضيفًا، استوحينا لوجو نوبي من الأهرامات، وأحد أهم أهدافه هو توصيل اللغة النوبية للأطفال من خلال شخصيات كرتونية.

أضاف طالوش، أن أبلكيشن “نوبى” يحتوى على دروس باللغة النوبية، وحكم شعبية وعدد كبير من الكلمات التي يستخدمها الناس فى حياتهم اليومية كما يحتوي على الأغانى النوبية التى لها دور كبير فى الحفاظ على الاغانى النوبية وكذلك عدد كبير من الكتب مثل: شمندورة ودنقلة واللغة النوبية كيف تكتبها، وأن الأبلكيشن وفر أماكن استضافة للسياح والضيوف من خارج النوبة.

في سياق آخر، قالت هدير سليمان، مؤسس فكرة “برطمان السعادة”، أن الفكرة بدأت من رسائل صغيرة باسم Tip of the day، يتم إرسالها لعدد من الأشخاص على أبلكيشن الواتس اب، وهي عبارة عن رسائل صغيرة لحكم تحمل سعادة لقارئها، وقد نالت إعجاب الكثيرين.

وأضافت، أنه مع انتشار تلك الرسائل أصبح لدينا مستخدمين أجانب، لذلك تم ترجمتها إلى عدة لغات كالإنجليزية والفرنسية والتركية.

وأشارت سليمان، أن فكرة برطمان السعادة جاءت من رسائل Tip of the day، وهي عبارة عن برطمان من الزجاج بداخله 80 رسالة سعادة وحكم لابن القيم تبعث السعادة والفرحة والأمل لكل من يقرأها.

وأوضحت، أنه يعمل بها 40 متطوعًا في البداية، لكن الآن أصبح هذا العمل بمقابل، ويباع في 10 محافظات، كما يتم إرساله لبعض الدول العربية والأوروبية بالخارج.

وأكدت سليمان، على أهمية العمل التطوعي، إذ إنه يساهم في تكوين الشخصية بشكل كبير، فهو يرفع من قيمة الفرد العملية والعلمية، ويعطي فرصة للشخص أن يعرف قيمة نفسة وجهوده، ويفتح أبوابًا كثيرة للتفاعل والمشاركة وتوسيع دائرة المعارف، وغيرها من الصفات التي يكتسبها العاملين بالتطوع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى