أخبار وتقاريربيئة

رحيل ستيفن هوكينج.. عالِم لخص الكون في “قشرة جوز”

اليوم الذي منحنا عقلية بحجم ألبرت أنشتين (14 مارس 1879- 18 أبريل 1955) سلبنا أكثر العلماء تأثيرًا في القرن العشرين، ستيفن هوكينج Stephen Hawking، عن عمر 79 عامًا.

من أشهر كتب هوكينج: الكون في قشرة جوز- تاريخ موجز للزمن- الثقوب السوداء والأكوان الناشئة، وعدد كبير من الأبحاث والمحاضرات.

ولد ستيفن هوكينج في 8 يناير 1942 بمدينة أكسفورد الإنجليزية، بعد وفاة جاليليو بـ300 عام بالضبط، ومع أن والديه في الأصل من شمال لندن، إلا أن اللغز يكمن في أن أكسفورد كانت الأكثر أمنًا للأطفال خلال الحرب العالمية الثانية.

عندما بلغ 11 عامًا انتقل مع أسرته إلى قرية سانت ألبانز، الواقعة على بعد 20 ميلا شمالي لندن، ومع أن والده كان يرغب أن يجعله طبيبًا، إلا أن ستيفن كان ميله الأول للرياضيات.

لم تكن دراسة الرياضيات متاحة في جامعة أكسفورد، فقرر دراسة الفيزياء، وبعد 3 سنوات حصل على مرتبة الشرف من الدرجة الأولى في العلوم الطبيعية.

بحلول 1962، كان قد التحق بقسم الرياضيات التطبيقية والفيزياء النظرية بجامعة كامبريدج، لدراسة علم الكونيات، وبعد 3 سنوات حصل على درجة الدكتوراه بعد رسالة عنوانها “خصائص توسع الكون”، وبعدها فاز بجائزة آدامز عن مقالة “تفرد وهندسة الكون”.

في الفترة من 1979 إلى 2009، تولى منصب أستاذ لوكاسي للرياضيات بجامعة كامبريدج، وهو من أرقى المناصب الأكاديمية في العالم.

بسبب طبيعة أبحاثه التأملية، التي كان من الصعب التأكد منها بالتجربة العملية، لم يحصل قط على جائزة نوبل.

إلى جانب أنه عمل على تبسيط المفاهم الفيزيائية المعقدة لتصبح أكثر فهما ومرونة، فقد عمل على القوانين الأساسية التي تتحكم في الكون، لينتج نظرية توحد بين نظرية النسبية العامة وبين نظرية الكم.

وله أبحاث نظرية في علم الكون وأبحاث في العلاقة بين الثقوب السوداء والديناميكا الحرارية، كما له أبحاث ودراسات في التسلسل الزمني، وهو من اكتشف أن الثقوب السوداء تصدر إشعاعات تتلاشى بعد صدورها سميت بأسمه “إشعاعات هوكينز”.

ستيفن هوكينج لديه منشورات عديدة مثل “بنيوية الزمكان”، ومن بين كتبه الأكثر انتشارا “موجز تاريخ الزمن”.

حصل البروفسور ستيفن هوكينج على 13  درجة فخرية،وعلى جائزةCBE ، والزميل الشرفي (1989)، والميدالية الرئاسية للحرية من الرئيس باراك أوباما عام 2009.

كما حاز العديد من الجوائز والميداليات، أبرزها جائزة الفيزياء الأساسية (2013)، وسام كوبلي (2006) وجائزة مؤسسة وولف (1988)، وهو زميل الجمعية الملكية وعضو في الأكاديمية الوطنية الأمريكية للعلوم والأكاديمية البابوية للعلوم.

في مطلع العشرين من عمره، شخصت إصابته بمرض العصبون الحركي، وقدر وقتها الأطباء أنه سيموت بعد عامين، لكنه قاوم أكثر من 55 عامًا.

وعلى الرغم من ملازمته الكرسي المتحرك وعدم استطاعته التواصل، إلا من خلال نظام صوت آلي بواسطة الكمبيوتر، استطاع الدمج بين حياته العائلية (لديه ثلاثة أبناء) وحياته العلمية التي تتمثل في نظرياته في الفيزياء النظرية ومحاضراته المختلفة.

وفي نفس يوم العدد ط (ثابت رياضي يساوي 3.14)، وهو أيضًا نفس الشهر الذي رحل فيه أعظم علماء الفيزياء عبر التاريخ إسحاق نيوتن (4 يناير 1643- 31 مارس1727)، رحل ستيفن هوكينج، أحد أعظم العقول في التاريخ.

 

مصادر للمزيد:

Stephen Hawking Publishes New Solution For Black Hole Paradox 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى