اخر الأخبارتقارير

صور| “وقتي رأس مالي” المنتدى الاقتصادي الثالث لمركز دندرة التنموي

تصوير ـ عبدالله دردير

عقد مركز دندرة التنموي، اليوم السبت، المنتدى الإقتصادي الثالث له، تحت عنوان “وقتي.. رأس مالي”، بقرية دندرة التابعة لمركز قنا.
حضر المنتدى الأمير هاشم الدندراوي، رئيس مركز دندرة التنموي، وهاني رسلان، مدير مكتب الدراسات الاجتماعية بالأهرام، والدكتور عباس منصور، رئيس جامعة جنوب الوادي، ونائبه الدكتور محمد أبو الفضل بدران، والنائب محمود عبدالسلام الضبع، عضو مجلس النواب عن دائرة بندر ومركز قنا، والمخرجة دينا الغزالي حرب، وعبدالعظيم الشيخ ـ القنصل العام لجمهورية السودان بأسوان، وسيد حامد ـ نقيب العمال بقنا، وعدد كبير من رؤساء الشركات وأساتذة الجامعات والقيادات التنفيذية والشعبية ورجال الدين الإسلامي والمسيحي والشباب.

تناولت الجلسة الأولى للمنتدى عرض تقديمي عن مركز دندرة التنموي، ثم كلمات رئيس مركز دندرة التنموي والضيوف، ثم عرض فيلم عن مخرجات المنتديات السابقة، وتلاها عرض لتجارب دولية، وافتتاح ملتقى دندرة للمشروعات البادئة.

أما الجلسة الثانية، فتناولت محورين: الوقت قيمة اقتصادية، وإدارة الوقت أداة من أدوات التنمية الاقتصادية، ثم جلسة تفاعلية بعنوان “كيفية استثمار الوقت لرفع المستوى الاقتصادي للفرد والأسرة”.
في البداية وجه الأمير هاشم الدندراوي، رئيس مركز دندرة التنموي، التعازي لأسر شهداء حادث تفجير مسجد الروضة، ثم تحدث عن موضوع المنتدى وهو قيمة الوقت حيث قال إن الله سبحانه وتعالى خلق الإنسان لعمارة الأرض، لذا لا يٌحاسب الإنسان على عدد السنين التي قضاها بل على عمله خلالها، مشيرًا إلى أهمية الوقت الذي يمكن الاستفادة منه عن طريق تحديد أولويات الحياة ووضع برنامج عمل من خلال خطط بسيطة.
ووجه عباس منصور، رئيس جامعة جنوب الوادي، الشكر لمركز دندرة على المبادرات التنموية التي يمارسها بطريقة مبتكرة وباستراتيجية واضحة، متحدثًا عن الشباب الذي يُضيع وقته على السوشيال ميديا في الوقت الذي عليه البحث عن أولوياته وأهدافه لتحقيقها، لافتا إلى أن الجامعة تٌسخر إمكانياتها من مراكز تطوير وخلافه لخدمة الشباب ومساعدته.

وقال نيافة الأنبا بيمن، أسقف نقادة وقوص وتوابعها، إن الوقت غالي جدًا ونحن الآن في حالة مخاض، فالجنين إن وُلد في غير أوانه يكون ناقص وإن تأخر عن ميعاد الولادة فهناك خطورة عليه، فالوقت ليس من ذهب فالذهب مهما كنت تملك منه لا تستطيع أن تشتري الوقت به، فالوقت أغلى من الذهب ومن عنده وقت يستطيع أن يشتري الذهب، مضيفًا أن مصر جميعها مستهدفة وكلنا نعلم ذلك، لذا لابد من الترابط والتوحد بين فئات المجتمع المصري.

وأضاف هاني رسلان، مدير مكتب الدراسات الاجتماعية بالأهرام، أن المنتدى يكتسب في كل مرة زخمًا جديدًا ويرتاد أفاق أوسع ويجذب أعدادًا أكبر من المهتمين والمستفيدين، حيث يقترن القول بالعمل والنظرية بالتطبيق، موضحًا دور مركز دندرة في عملية التواصل بين القمم والهامات الاقتصادية والقاعدة العريضة من المعنيين.

وعبر السفير عبدالعظيم الشيخ، القنصل السوداني بأسوان، عن مدى أهمية طرح مثل هذا الموضوع “وقتي رأس مالي”، وحاجة مجتمعاتنا المتشابهة في كثير من الأحوال لمثل هذه الأعمال التنموية.

ومن جانبه قدم طاهر البراوي ـ جهاز تنمية المشروعات المتوسطة و الصغيرة ومتناهية الصغر التابع لوزارة التجارة والصناعة، خارطة عمل لدعم أصحاب الأفكار التنموية بالصعيد واستكمال تنفيذ العديد من الخطط بروتوكول التعاون المبرم مع مركز دندرة التنموي.
وألقت أنا كيارا ـ منظمة الأمم المتحدة “اليونيدو”، الضوء على الدعم الذي قُدم للعديد من الشباب خلال الفترة السابقة، وكان من نتاجها تنفيذ أكثر من 20 مشروعًا بمشاركة مركز دندرة التنموي.

وخلال الجلسة الافتتاحية كرم النائب محمود عبدالسلام الضبع، عضو مجلس النواب عن دائرة بندر ومركز قنا، الأمير هاشم الدندراوي لدوره الكبير في عملية التنمية من خلال مراكز دندرة الثقافية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى