أخر الأخباراخر الأخباربيانات و تصريحات

دقيقة فقهية| هل يجوز نقل الموتي من مكان لآخر بعد دفنه؟

كتب-أحمد صالح:

يسأل مواطن من قرية مسارة بمركز ديروط فيقول: هل يجوز نقل من مات وتم دفنه في بلد بعيدة عن بلده التى فيها زوجته وأولاده، مع العلم أنه دُفن من شهر؟

ويجيب علي هذا السؤال الشيخ هاني صلاح الدين علي، إمام وخطيب ومدرس بمديرية الأوقاف بأسيوط، فيقول: الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد: أقول وبالله التوفيق لا يجوز نقل الميت من بلد إلي بلد إلا لغرض صحيح.

فعند الشافعية يُحرم نقل الميت من بلد إلي بلد إلا أن يكون بقرب مكة أو المدينة المنورة أو إلي بيت المقدس فإنه يجوز النقل إلي إحدي هذه البلاد لشرفها وفضلها، ويُحرم كذلك نقله من القبر إلا لغرض صحيح كأن دفن من غير غسل أو إلي غير القبلة أو لحق القبر سيل أو نداوة.

وعند المالكية يجوز نقله من مكان إلي مكان آخر قبل الدفن وبعده لمصلحة كأن يخاف عليه أن يغرقه البحر أو يأكله السبع أو لزيارة أهله له أو لدفنه بينهم ما لم تنتهك حرمته بانفجاره أو تغيره أو كسر عظمه.

وعند الحنفية يُكره النقل من بلد إلب بلد ويستحب أن يدفن في مقبرة البلد التي مات بها ولا بأس بنقله قبل الدفن ويحرم النقل بعد الدفن إلا لعذر.

وعلي هذا، وفي واقعة السؤال لا يجوز نقل هذا الميت حيث أنه دفن من شهر وهذا يتسبب في انتهاك حرمته وربما كسر عظمه، هذا والله أعلم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى