اخر الأخباربيانات و تصريحات

“الإحصاء”: تراجع معدل البطالة لـ11.9% في الربع الثالث من 2017

أعلن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، اليوم الأربعاء، إن معدل البطالة تراجع خلال الربع الثالث من العام الجاري إلى 11.9% من إجمالي قوة العمل مقابل 12.6% في الربع المماثل من عام 2016.

وأضاف جهاز الإحصاء في بيان له، أن الربع الثالث من 2017 شهد تراجعا محدودا في معدل البطالة عن الربع السابق من نفس العام والذي سجل 11.98%.

وبلغ عدد المتعطلين 3.513 مليون متعطل بنسبة 11.9٪ من إجمالى قوة العمل وبزيادة قدره 17 ألف متعطل بنسبة 0.5٪ عن الربع الثاني من العام، وبانخفاض قدره 127 ألف متعطل بنسبة 3.5٪ عن الربع المماثل من العام السابق.

ووصل معدل البطالة بين الذكور إلى 8.2% من إجمالي الذكور في قوة العمل مقابل 8.22٪ في الربع الثاني من العام، و8.7٪ في الربع المماثل من العام السابق، وسجل معدل البطالة بين الإناث 24.4٪ من إجمالى الإناث في قوة العمل، مقابل 24.68٪ في الربع الثاني من العام، و25.9 % في الربع المماثل من العام السابق.

وقال الجهاز إن 79.5٪ من إجمالي المتعطلين شباب (15 – 29 سنة) وهي مقسمة إلى 7.6٪ للفئة العمرية (15 – 19 سنة)، و32.3٪ للفئة العمرية (20 – 24 سنة)، و39.6٪ للفئة العمرية (25 – 29 سنة)، مضيفًا أن معدل البطالة في الحضر وصل إلى 13.6٪ من إجمالي قوة العمل في الحضر، وهي نفس النسبة في الربع الثاني من عام 2017، ومقابل 14.2٪ في الربع المماثل من العام السابق، وبلغ معدل البطالة في الريف 10.6٪ من إجمالي قوة العمل في الريف، مقابل 10.7٪ في الربع الثاني من العام، و11.4٪ في الربع المماثل من العام السابق.

بينما وصلت نسبة المتعطلين من حملة الشهادات المتوسطة وفوق المتوسطة والجامعية وما فوقها إلى 92.9٪ من إجمالي المتعطلين، حيث بلغت 52.3٪ بين الحاصلين على المؤهلات المتوسطة وفوق المتوسطة، و40.6٪ بين حملة المؤهلات.

وأشار الجهاز إلى أن هذا الربع يتميز باستمرار تدفق أعداد كبيرة من خريجي الجامعات والمعاهد العليا والمتوسطة والدبلومات الفنية إلى سوق العمل، وهم من كانوا خارج القوى العاملة فى الربع السابق لكونهم طلبة، واستوعب سوق العمل بعضا من هؤلاء الخريجين وازداد عدد المشتغلين، وكان معدل البطالة 98. 11% في الربع الثاني من عام 2017، و6. 12% في الربع المماثل من عام 2016.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى