أخر الأخباراخر الأخباربيانات و تصريحاتتقارير

شباب وقيادات تنفيذية بأسيوط يتابعون فعاليات منتدى “شباب العالم”

شهد الدكتور عواد أحمد، سكرتير عام مساعد محافظة أسيوط الاحتفالية التي أقيمت بمناسبة انطلاق فعاليات منتدى شباب العالم بمدينة شرم الشيخ، وذلك بناد أسيوط الرياضي لدعم ومتابعة فعاليات المنتدى بمشاركة العشرات من شباب أسيوط ممن شاركوا في المؤتمر الوطني للشباب بدوراته المختلفة.

حضر الفعاليات كل من المهندس نبيل الطيبى رئيس مركز ومدينة أسيوط، والدكتورة فاطمة الخياط وكيل وزارة التضامن الاجتماعي، والدكتور محمد السيد وكيل مديرية التربية والتعليم، والمهندس مجدي سليم رئيس مجلس إدارة نادى أسيوط الرياضى، وهويدا الطماوى نقيب المعلمين بأسيوط، وعثمان الحسينى مدير عام الهيئة الإقليمية لتنشيط السياحة، وضياء مكاوى مدير عام ثقافة أسيوط، والدكتورة إليزابيث عبد المسيح عضو مجلس النواب بالمحافظة ولفيف من الصحفيين والإعلاميين وشباب النقابات والجامعات.

وأعلن السكرتير العام المساعد – خلال كلمته – دعم المحافظ لأية لقاءات ومؤتمرات شبابية من شأنها النهوض بمستوى الشباب وإكسابهم الخبرات المختلفة وخلق جسور التواصل بينهم لمواجهة التحديات المختلفة، مشيدا بحفل افتتاح وانطلاق فعاليات منتدى شباب العالم والذي تستضيفه مدينة شرم الشيخ “مدينة السلام”، بحضور الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية، وبمشاركة 3 آلاف شاب من 113 جنسية مختلفة وسيستمر حتى 10 نوفمبر ويعد المنتدى منصة فعالة للحوار المباشر بين الدولة المصرية بمؤسساتها المختلفة والشباب من كافة أنحاء العالم من خلال جلساته المختلفة، والتي سيتحدث فيها الشباب من مختلف الشعوب المحبة للسلام والداعمة للتنمية وتتكامل فيه الحضارات.

وقال محمد العادلي المنسق الإداري لاتحاد شباب أسيوط إن الاحتفالية تضمنت بث مباشر لفعاليات افتتاح منتدى شباب العالم وكلمة الرئيس عبد الفتاح السيسى وشباب الوفود المشاركة وسط فرحة عارمة من الشباب المشارك، لافتا إلى أهمية تقارب الثقافات بين جميع فئات الشباب العمرية المختلفة الذين جاءوا إلى ارض السلام ليتناقشوا فى القضايا التي تشغل العالم ويطرحوا أفكارهم بكل حرية وشفافية مما يؤدى إلى إثراء الحياة الثقافية والعلمية في مختلف شتى المجالات.

بينما أشاد محمود عبد اللاه عضو اتحاد الشباب- خلال كلمته – بالتجمع الشبابي العالمي بمدينة شرم الشيخ والحضور المشرف لوفود دول العالم وممثلي منظمات الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي، مشيرا إلى أهمية المنتدى والتواصل بين الشباب من خلال محاور المؤتمر المتمثلة فى التنمية المستدامة والإرهاب  والتغيرات المناخية ومحور الحضارات وصناعة قادة المستقبل، بالإضافة إلى مشاركة الشباب فى التنمية الاقتصادية والمجتمعية وكيفية محاكاة المنظمات الدولية.

ووجه عقيل إسماعيل عقيل عضو اتحاد الشباب – خلال كلمته بالاحتفالية – رسالة لكل الشباب الداعم والمحب للسلام بالمشاركة فى المؤتمرات الشبابية التي تتم برعاية مشاركة الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية ونخبة كبيرة من الوزراء والمثقفين والمتخصصين في مختلف المجالات، واصفا تلك المؤتمرات بأنها منصة لإطلاق إبداعات الشباب.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى