اخر الأخباربيانات و تصريحات

جامعة المنصوة تفتتح مؤتمر الطفل الأول

افتتحت جامعة المنصورة فعاليات مؤتمر جامعة الطفل الأول تحت عنوان “جيل قادر على إدارة المستقبل”، اليوم الاثنين، بقاعة مؤتمرات المهدي الباسوسي بمستشفى الأطفال.

جاء ذلك تحت رعاية الدكتور محمد القناوي، رئيس جامعة المنصورة، والدكتور محمود صقر، رئيس أكاديمية البحث العلمي، والدكتور أشرف سويلم، نائب رئيس الجامعة لشؤون الدراسات العليا والبحوث، وفي حضور الدكتور الهلالي الشربيني، وزير التربية والتعليم السابق، والدكتورة ماجدة نصر، عضو لجنة التعليم والبحث العلمي بمجلس النواب، والدكتورة أسماء مصطفى، عميد كلية التربية جامعة المنصورة.

وقالت نصر إنه يجب منح المدرس حقه وتعويضه كما يحدث في الدول المتطورة مثل ألمانيا وفنلندا وسنغافورة واليابان.

وأضافت أسماء مصطفى، عميد كلية التربية، أن هناك بصيص أمل في التعليم، ولا بد أن يكون هناك دراسة للأسباب التي أدت لعزوف الطالب عن حلم أن يصبح معلم، وعلى الرغم من وجود أناس كثيرين متشائمين من التعليم في مصر، لكن هناك أمل في إخراج جيل واعد، وذلك بدليل حضورهم للمؤتمر.

وأوضح أن هناك مبادرات كثيرة ومبشرة، كما أن إدارة المدرسة لها دور هام جدا، ويجب أن يتمتع المدير بالرغبة والعزيمة لكي يجعل من المدرسة نموذجا يحتذى به، مشيرة إلى أن التعليم عبارة عن ٣ أركان معلم ومناهج وتقويم، ومن الممكن ان يصنع المعلم المعجزات لأنه ملهم الطلبة.

فيما أكد الدكتور الهلالي الشربيني أن هناك عدة جوانب لتطوير التعليم، مثل العمل بالتوازي لتطوير المنظومة التعليمية، وعدم التركيز على السلبيات فقط وإيضاح الإيجابيات، مثل مدرسة جمصة ومدارس اللغات التي تتمتع بميزات كبيرة، لافتا إلى أن هناك ما يقرب من ٨١٠ مدرسة لغات,

كما تطرق لتجربة المدارس اليابانية، ففي خلال عام ٢٠١٧ سيتواجد ١٠٠ مدرسة، متسائلا “لماذا لا يكون هناك تنافسية دولية في التعليم بمصر؟”، لأن المعلم والطلاب لم يخضعوا لأي اختبارات دولية تؤهلهم لهذه التنافسية الدولية.

وأشار إلى أن المؤتمر يهدف إلى توفير الفرصة أمام الأطفال للتعبير عن قضاياهم ومشكلاتهم، من خلال إطلاق قدراتهم الكامنة في رصد وتقييم هذه المشكلات بشكل بحثي وعلمي، وتشجيعهم على أن يكون لهم دور فعال في إدارة وتغيير المستقبل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى