اخر الأخبارتقارير

عقار آيل للسقوط يهدد أهالي منطقة محمد فتحي بالمنصورة.. ومسؤول: لا نستطيع إزالته

اشتكى أهال بزقة الأبيض المتفرعة من شارع محمد فتحي بالمنصورة، من تدهور الحالة الإنشائية لأحد العقارات وتساقط أجزاء منه، ما يهدد حياة المارة والمواطنين.

يقول أحمد الشرقاوي، أحد السكان المجاورين للمنزل، إنه حرر محضر بقسم الشرطة في 11 نوفمبر 2015، بعدما لاحظ انهيار أجزاء من المنزل، وحضر مسؤولين من المحافظة وحي غرب المنصورة لمعاينته، وأزالوا الشرفات المطلة على الشارع فقط، وتركوه حتى الآن.

ويضيف أنهم يعيشون في كابوس انهيار المنزل في أي وقت، فمنزله يقابل العقار القديم ويشاهده يوميا وهو يتساقط، “المسؤولين مستنيين إيه؟، عايزين كارثة تحصل علشان يتحركوا؟”.

ويوضح إبراهيم فريد، من سكان المنطقة، أنهم تقدموا بشكاوى كثيرة لإزالة المنزلة خوفا من انهياره، ونشروا استغاثات عبر مواقع التواصل الاجتماعي لكن دون جدوى، مشيرا إلى أن المنزل خال من السكان، “هل المسؤولين مستنيين يقع على طفل في الشارع ولا حد معدي؟”.

فيما يطالب عبدالرحمن حسام، من الأهالي، المسؤولين بالاهتمام بالشكوى قبل وقوع كارثة، والتحرك لإزالة المنزل بالكامل.

وردا على ذلك، يقول جمال المكباتي، مدير إدارة التنظيم بحي غرب المنصورة، إن المنزل قديم وخال من السكان وغير معروف مالكه، وتم عمل نموذج وتوجيهه إلى لجنة معاينة المنشآت الآيلة للسقوط لتنفيذ إزالته، “لكن إحنا خايفين ناخد إجراءات بسبب عدم وجود الملاك، وممكن يرفعوا  علينا قضية في أي وقت لو شلنا البيت”.
ويؤكد المكباتي أنه يتم حاليا التواصل مع الأهالي لجمع معلومات عن أصحاب المنزل، واستكمال النموذج وارساله لهم للبدء في الإجراءات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى