اخر الأخباربيانات و تصريحات

“محافظ الدقهلية” يكرم فريقي السلة وتنس الطاولة بنادي جزيرة الورد.. ويعد بني عبيد بمكافأة

تصوير – محمود عبد المنعم
كرم الدكتور أحمد الشعراوي، محافظ الدقهلية، فريقي كرة السلة رجال وتنس الطاولة سيدات بنادي جزيرة الورد، بعد صعودهما لدوري الدرجة الأولى “الممتاز”، في احتفالية أقامها النادي، اليوم الاثنين.

حضر الحفل كل من النواب أحمد الشرقاوي ونبيل الجمل ومحمود نبيه وإيهاب السلاب، والعقيد تامر وفقي، عضو الاتحاد المصري لتنس الطاولة، واللواء سامي الجندي، رئيس منطقة الدقهلية لكرة السلة، ومجدي ابو فريخة رئيس الاتحاد الدولي لكرة السلة، ورمضان شوربة، وكيل الشباب والرياضة بالدقهلية.

وقال أبو فريخة إن قيادات وشباب المنصورة بينهم ترابط شديد، وهذا من أهم أسباب النجاح والتألق، مققدما التهنئة للفريقين على ما بذلوه لرفع اسم ناديهم وصعودهم للممتاز.

وأضاف العقيد تامر وفقي أن تكريم المحافظ للشباب يعد دفعة قوية لهم، ويبث روح التعاون بينهم، مشيرا إلى أن نادي جزيرة الورد بذل الكثير من الجهد والتعب لتقديم الدعم الكامل لجميع الفرق.

فيما أوضح محافظ الدقهلية أن صعود الفريقين هو نجاح لإدارة حلمت وخططت وسعت لتحقيق الحلم، وتسمين لجهودهم في النشاط الاجتماعي والرياضي، لذا وجب تقديم التحية لهم وللاعبين، متمنيا صعود جميع فرق الدقهلية في كافة الألعاب، لإشعال المنافسة التي تزيد فرصة المنتخب الوطني في إيجاد لاعبين على أعلى مستوى.

وقدم شعراوي تهنئة لفريق بني عبيد بعد عودته لدوري الممتاز ب، وفوزه على فريق ميجا سبورت، واعدهم بصرف مكافأة خاصة على سبيل الدعم والتشجيع، مؤكدًا أن الرياضة هي حل لمشكلة الشباب القائمة، والاهتمام بجميع المنشأت الرياضية والرياضين، هو نهج يسير في نفس طريق التعليم، وكل هذا يصب في مصلحة الشباب وخدمة البلد.

وفي الختام قدم الاتحاد المصري لكرة السلة درع لمحافظ الدقهلية، والدكتور مجدي أبو فريخة، وفتحي عوض الله، رئيس منطقة كرة القدم، وأهدى المستشار ماجد مهران، رئيس مجلس المنصورة، درعا للمحاسب طارق عبدالهادي، رئيس مجلس إدارة نادي جزيرة الورد.

كما قدم المحاسب طارق عبدالهادي مصحف هدية للحضور، وأعضاء مجلس النواب الحاضرين، كما تم تكريم لاعبات فريق تنس سيدات، وفريق السلة رجال، ومدربي الفريقين والمديرين الفنين ورئيس الجهاز، والعديد من لاعبي الألعاب الفردية بنادي جزيرة الورد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى