بين الناسوجوه

الأولي في التحكيم النسائي بمصر: هدفى أكون حكمًا دوليًا

تقول هاجر ثابت، 24 عامًا، خريجة كلية التربية الرياضية جامعة أسيوط، وباحثة في 2 ماجستير بجامعة أسيوط، حصدت المركز الأول على مستوي الجمهورية في التحكيم بنسبة 94.75%، ضمن اختبارات الحكم الجدد والترقي علي مستوي جمهورية مصر العربية، وأعلن نتيجتها الكابتن عزب حجاج، سكرتير لجنة التحكيم الرئيسية، إنها من عشاق كرة القدم، وهو ما دفعنى إلي الإلتحاق بالكلية.

وتوضح ثابت أن مجال التحكيم أرقى منظومة في مجال كرة القدم طامحة في الدولية من خلال إصراراها وصدق عزيمتها علي تحقيق هدفها، إضافة إلي تفهم أسرتها وتشجيغ اهلها ودعم صديقاتها المقربات.

تحديات

تكمل هاجر ثابت أن هناك فرق كبير بين تحكيم البنات والأولاد، وتقول: أنا كبنت بالنسبه لي صعب أني أحكم مباراة لأولاد، وخاصة أني أري رفض الشاب أن الفتاة هي اللي ممكن تتحكم في سلوكياته في المباراة، مع صعوبة كبيرة والأغلب لا يتقبلها بإعتبار أن لاعب ولد بنت تشهرله كارت أحمر أو تطرده من المباراة، علي خلاف لعب الأولاد مع بعض يصبح هناك سهولة في وتقبل لتعاملهم بعض البعض، ولا تكون هناك حساسيات بينهم.

تضيف هاجر أن الصعوبات اللي واجهتها تكمن في كيفية إقناع نفسها علي القدرة علي التحكيم في 22 لاعبًا والجهازيين الفنيين إلا أنها تغلبت عليها من خلال التدريب والممارسة والتعاون مع زميلاتها.

سعي جاد

تقول كابتن هاجر إنها تتدرب حاليا علي أساسيات التحكيم وكيفية إدارة المباراة للوصول إلي هدفها وهو التحكيم الدولي في أقرب وقت، ولا أعير للانتقادات أي اهتمام، لأن أى مجال معرض للانتقادات.

شكر وعرفان

تشكر الأولي جمهوية في التحكيم النسائي الكابتن والحكم والمحاضر محمد هنادي، بإعتباره مثلها الأعلى في التحكيم، أيضًا كان لمنطقة الكرة بمحافظة الوادي الجديد دور فى توفير المكان الملائم لتلقي المحاضرات النظرية والعملية، وكانوا حلقة الوصل بين 12 بنتًا نجحن من المحافظة وبين إتحاد الكرة المصرية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى