اخر الأخبارتقارير

استياء بسبب غلق الدائري منذ 6 أشهر.. ومحافظ الإسكندرية يعد بحل الأزمة

أبدى عدد من المواطنين السكندريون غضبهم، بسبب تأخر الانتهاء من أعمال التطوير التي تتم بالطريق الدائري منذ حوالي 6 أشهر، وما ترتب عن هذا التأخير من اختناقات مرورية شديدة في وسط وشرق الإسكندرية، بسبب الضغط على الطرق و التحويلات البديلة.

غضب عام

يقول معتز جلال، أحد المواطنين السكندريين، أنه كان يستخدم الطريق الدائري قبل تطويره بشكل يومي حال ذهابه أو عودته من العمل، لكن بعد غلقه وتحويل مسارات السير، منذ أكثر من 5 أشهر لحالة من الازدحام الشديد، ما جعلنا في بعض الأحيان نقف بالساعات في الطريق بالسيارات آملين في العبور، ما يتسبب في وصولنا لمقار عملنا في وقت متأخر.

ويتفق معه في الرأي سعيد محمد خلف، مهندس وأحد مستخدمى الطريق الدائري بالاسكندرية، ويؤكد أن هناك سوء تخطيط من المسؤولين بالمحافظة، حيث تسببوا في أعمال التطوير غير المبررة في هذا الوقت، ما جعل مدينة الاسكندرية تعانى من كارثة مرورية غير مخطط، لها ونحن علي مشارف فصل الصيف الذي يزيد عدد المواطنين فيه إلى أضعاف عدد سكانها بسبب المصطافين.

ويؤكد خلف، أنه لا يمكن لحكومة مسؤولة غلق جميع طرق ومنافذ الإسكندرية في وقت واحد بحجة التطوير، بمعنى أن الطريق الدائري مغلق منذ قرابة 6 أشهر، والطريق المؤدي لغرب الإسكندرية، وهو طريق وادي القمر، مغلق منذ أكثر من 7 أشهر، وكذا طريق الكورنيش عند منطقة سيدي مغلق منذ حوالي المدة نفسها بدون داع.

مشروع تطوير الدائري

في 26 من نوفمبر لعام 2016 المنقضي، أعلن اللواء رضا فرحات، محافظ الإسكندرية، السابق، عن قيامه بالبدء في مشروع تطوير الطريق الدائري بشرق المحافظة، وأوكل الشركة المتحدة للمقاولات ورصف الطرق، في أعمال الرفع المساحي للطريق الدائري، بمعرفة مديرية الطرق للبدء في أعمال رصف الطريق الدائري وتنفيذ التصميمات اللازمة لتطوير ورفع كفاءة الطريق، والتنسيق مع مديرية المرور، لعمل التحويلات المرورية اللازمة، تيسيرا للحركة المرورية ومنع تكدس السيارات خلال فترة التطوير.

ويذكر أن الطريق الدائري يربط من الطريق الصحراوي إلي شرق المدينة  بطول  8 كم و800 متر، من بداية الصحراوي وحتي كوبري أبيس، هذا وتم تنفيذ حوالي ٥ كم من الجزء الأيمن من الطريق حتي مدخل أبيس العاشرة.

الانتهاء من التطوير آخر يونيو المقبل

يقول الدكتور محمد سلطان، محافظ الإسكندرية، إنه شدد على سرعة  الانتهاء من مشروع تطوير الطريق الدائري، وتسليمه في وقته المحدد له والمقرر في نهاية شهر يونيو المقبل، مؤكدا أنه أخطر جميع القائمين علي مشروع تطوير الطريق الدائري بسرعة اانتهاء من كافة أعمال التطوير به والتزامهم بتسليم المشروع في الوقت المحدد.

ويضيف سلطان، أنه أمر برفع كافة العقبات التي تعوق عملية التطوير، موضحا أنه لن يسمح بأي تقصير وسيتم المحاسبة عن أي تأخير، ووجه المسؤولين في المحافظة بالمتابعة المستمرة لآخر ما تم بالمشروع من أعمال.

ويشير إلي أنه جاري تكثيف الأعمال التي تتم بالطريق الدائري، وجارى العمل في الطبقة السطحية بطول 5 كم من خلف أكاسيا حتى العوايد بعرض 4 حارات لكل اتجاه من الاتجاهين.

وصلة حيوية بديلة

واعتبر سلطان، أن مشروع تطوير الطريق الدائري يعد وصلة حيوية بديلة للكورنيش المتجهة إلى شرق المدينة، وسيساهم بشكل كبير في الحد من التكدس والاختناق المروري بوسط اﻹسكندرية، مما سيشعر المواطنين بمدي التحسن الملحوظ في الحركة المرورية.

ويوضح سلطان، أن الإسكندرية تسير في اتجاه تطوير المناطق الحيوية وتخطيطها لتمثل إضافات جديدة لها، وكذا تحسين الحركة المرورية في أنحائها للحد من ظاهرة التكدس والاختناق المروري، مؤكداً أن هدفه هو شعور المواطن بمدى اهتمام الدولة بالتنمية وسرعة حل المشكلات، ورفع المعاناة عن المواطنين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى