اخر الأخبارتقارير

صور| البابا يلتقي أسر شهداء المرقسية بمقرها في الإسكندرية

قضى البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية للأقباط الأرثوذكس، عطلة عيد القيامة المجيد، في زيارات لأسر شهداء حادث تفجير كاتدرائية مارجرجس في طنطا، والكنيسة المرقسية في الإسكندرية.

وعقب 7 أيام من تفجير الكنيسة المرقسية التقى البابا داخلها أسر شهداء التفجير الذي أوقع 18 شهيدًا وما يقارب 48 مصابًا.

ونجا البابا من التفجير الذي ضرب الكنيسة عقب ترأسه قداس الأحد الماضي “أحد الشعانين”، في الوقت الذي أكد فيه القمص رويس مرقس، وكيل البابا إنه لم يغادر مقر الكنيسة إلا بعد 4 ساعات من وقوع الحادث، لكي يطمئن على المصابين.

وسفر البابا للإسكندرية ولقاؤه بأسر شهداء المصابين، هو تطبيق لقراره أول أمس خلال عظته بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية بإلغاء كل استقبالات الشخصيات العامة في العيد، ومطالبته المسؤولين والكهنة بقضاء العيد بزيارة المصابين وأسر الشهداء، وهو قرار سبقه ما أعلنه المجمع المقدس بإلغاء احتفالات الكنيسة بالعيد.

وفي سياق آخر، تقيم الكنيسة المرقسية بالإسكندرية مساء بعد غدٍ الثلاثاء عزاءً خاصًا لأهالي الشهداء.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى