اخر الأخباربيانات و تصريحات

“طب أسيوط” توصى بضرورة بعقد ندوات حول أضرار الإنترنت والمخدرات

أوصت كلية الطب بجامعة أسيوط، فى ختام المؤتمر السنوي العلمي الحادي والثلاثون للكلية بعنوان”أضواء على العمل التعاوني بين كلية طب أسيوط والهيئات الأخرى”، والذي نظمته الكلية في الفترة من 8 الى 11 إبريل الجاري، ” بضرورة بعقد ندوات حول أضرار الإنترنت والمخدرات، حسب والدكتور طارق الجمال، نائب رئيس الجامعة لشؤون الدراسات العليا والبحوث والمشرف على كلية الطب.

وذلك بحضور المهندس ياسر الدسوقي محافظ أسيوط والدكتور أحمد عبده جعيص رئيس الجامعة والدكتور طارق الجمال نائبه لشئون الدراسات العليا والبحوث والمشرف على كلية الطب والدكتورة مها غانم وكيل كلية الطب لخدمة المجتمع وتنمية البيئة.

وقال الجمال أن المؤتمر أوصى بضرورة عقد عدد من الندوات والمؤتمرات العلمية تحت إشراف أعضاء هيئة التدريس والمتخصصين حول أضرار الإنترنت والمخدرات، وتشجيع الطلاب على المشاركة فيها، وتقليل الأعباء المعرفية بما يتوافق على قدرة الطالب الجامعي، وإزالة العقبات التي تواجه  العملية التعليمية والعمل على تعميم أهم النتائج والمقترحات  التي حققها المؤتمر.

وأكدت الدكتورة مها غانم، وكيل كلية الطب لخدمة المجتمع وتنمية البيئة، أن المؤتمر أوصى بضرورة البدء في تفعيل برتوكولات الخدمات الطبية مع مستشفيات التامين الصحي وزارة الصحة والعمل مستقبلا على عقد برتوكولات حول السلامة والصحة المهنية بجامعة أسيوط، لتساهم فى تقديم خدمة طبية ورعاية صحية  كريمة، بالإضافة إلى عن إعداد تقرير شامل عن دور المجتمعي الذي  تقوم به  المستشفيات الجامعية في خدمة المرضى ومواطنين صعيد مصر.

وأكد الدكتور حمدي التلاوى، مقرر المؤتمر، أن المؤتمر اختتم توصياته بالعمل على  النشر العلمي  بهدف خدمة البحث العلمي وتفعيل خطة مرورية  لتسهيل نقل المرضى من والى المستشفيات الجامعية، لتسهيل نقل أعضاء هيئة التدريس والعاملين داخل المستشفيات، وضرورة مخاطبة المجتمع لتفعيل دور القوافل الطبية في مختلف النجوع والقرى التي تعانى من نقص شديد في  الخدمات الطبية، والإنتهاء من تشغيل وحدة مكافحة التدخين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى