بين الناستحقيقات

صور| ماسورة صرف صحي تصب في مصرف الزنار بأسيوط

تصوير: أحمد دريم

مشكلة بيئية تهدد حياة المواطنين وتتسبب في تلوث مياه نهر النيل بمحافظة أسيوط، بعد قيام مسؤولي محطة الصرف الصحي بالوليدية بتفريغ خط طرد المحطة التي تخدم المدينة في مصرف الزنار الذي يصب في نهر النيل بشكل مباشر دون معالجتها… “ولاد البلد” ترصد المشكلة في التحقيق التالي.

أمراض خبيثة

يقول حسن محمود، مدرس من منطقة سيد بحي غرب أسيوط، إن مصرف الزنار الذي يمر بالناحية العربية للمنطقة أصبح مصدر للروائح الكريهة والمخلفات بعد قيام المسؤولين بتوصيل ماسورة الصرف الصحي الخاصة بمحطة عرب المدابغ إلى المصرف دون التدخل لحلها حتى أصبح مصدرًا للأمراض الخبيثة.

ووصف ثروت أحمد، مدرس آخر، المشكلة بالكارثة البيئة التي تهدد المجتمع الأسيوطي نتيجة صب المصرف إلى نهر النيل بمسافة تبلغ حوالي 2 كيلو متر من ناحية ووجود الزراعة التي تضم معظمها الخضروات من ناحية أخرى، في الوقت الذي ينص القانون بضرورة حماية صحة المواطنين.

وطالب خالد أحمد، فلاح، الحكومة وعلى رأسها الرئيس عبدالفتاح السيسي، للتدخل وحل مشكلة تصريف مياه الصرف الصحي إلى المصرف المخصص لتصريف مياه الأراضي الزراعية، والذي حول المناطق الذي يمر بها من عزب وقرى إلى مأوي للحشرات والأمراض الخبيثة في ظل علم محافظ أسيوط بالمشكلة التي وعد بحلها عدة مرات – على حد قوله.

مصدر للخطر

يقول الدكتور محمد طنطاوي، رئيس جمعية حماية البيئة بأسيوط، إن المشكلة لها تأثير كبير ومخالف لقانون البيئة وقانون حماية المجاري المائية وأصبح الصرف الصحي الذي يصب بالمصرف ملوثًا للمياه ويغير من خصائصها ويعمل على تلوث نهر النيل لأن مياه الصرف تحميل ميكروبات وطفيليات ومواد كيميائية وعناصر ثقيلة لها ضرر على صحة الإنسان سواء وصلت لمياه النيل او المياه الجوفية.

وتابع طنطاوي أنه أيضًا لها أضرار على الإنسان نتيجة أكل الزراعات التي تروى بالمياه في هذه المنطقة وخاصة الخضروات الطازجة مثل الفجل والجرجير والبصل والبقدونس والشبت، مضيفًا أنه تم تحرير محاضر لشركة المياه والصرف الصحي من قبل جهاز شؤون البيئة.

شركة المياه

قالت أمل جميل، مدير إدارة العلاقات العامة بشركة مياه الشرب والصرف الصحي بأسيوط، إن خط طرد محطة الوليدية هو مسؤولية شركة حسن علام ولم تتسلمه الشركة لوجود العديد من الملاحظات وتكرار حدوث الكسور فيه، فضلًا عن قيام الشركة بمخاطبة الهيئة العامة بصفتها المشرف على الأعمال والمحافظة.

تحرير محاضر

قال مصدر مسؤول مديرية الموارد المائية والري بأسيوط، إن المصرف تابع لإدارة المصارف بالمديرية، وقامت بمخاطبة المسؤولين بالمحافظة وشركة المياه عدة مرات نتيجة الخطر الذي تشكله مياه الصرف الصحي التي تصب في المصرف ولكن دون جدوي، ما دفعنا إلى تحرير 3 محاضر ضد الهيئة العام لمشروعات الصرف الصحي حتي الآن بمراكز الشرطة.

المحافظ

كان المهندس ياسر الدسوقي، محافظ أسيوط، أصدر تعليماته خلال الجولة التي قام بها في أغسطس من العام الماضي لتفقد بعض مشروعات الصرف الصحي،  بسرعة حل مشكلة تصريف بعض مياه الصرف الصحي على مصرف الزنار بمنطقة حوض الربع بجوار جدارية المحافظة.

عن المصرف

يمر مصرف الزنار بالقرب من منطقة حوض الربع بغرب مدينة أسيوط ويمر على العديد من العزب والقرى التابعة لمدينة ومركز أسيوط ويقع بجانبه العشرات من الأفدنة الزراعية ويصب في نهايتة إلى مجرى نهر النيل بشكل مباشر.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى