اخر الأخبارتقارير

ندوة تثقيفية حول بنك المعرفة وكيفية استخدامه بجامعة الأزهر بأسيوط

نظمت كلية اللغة العربية بجامعة الأزهر فرع أسيوط، اليوم الثلاثاء، ندوة تثقيفية للتعريف بأهمية بنك المعرفة وكيفية استخدامه، بحضور 150 عضوًا من هيئة التدريس والهيئة المعاونة بمختلف كليات الفرع.

بدأت الندوة بمحاضرة نظرية توضح أهمية بنك المعرفة والهدف من نشأته وكيفية التسجيل للإفادة من خدماته، وأوضح الدكتور كمال الدهشان، المنسق العام لبنك المعرفة بجامعة الأزهر وأستاذ علوم الحاسب بكلية العلوم جامعة الأزهر بالقاهرة، أهمية بنك المعرفة باعتباره مشروع قومي ضخم هدفه نشر المعرفة لجميع المجالات ين أفراد الشعب المصري بجميع مستوياته من باحثين وقراء عاديين وطلاب وأطفال من خلال حرص مصر علي تجديد الاشتراك في كل دورية علمية ببنك المعرفة من بداية العمل به في بداية يناير الماضي.

وأشار الدهشان إلى أن هدف الندوة التثقيفية المتمثل في نشر ثقافة الإفادة من بنك المعرفة، مشيدا باهتمام الحضور بمعرفة كيفية التسجيل والإفادة من المشروع القومي الخدمي لأبناء الوطن، مؤكدًا على أهمية التوائم بين المحافظات المختلفة لنقل ثقافة استخدام بنك المعرفة، مشيراً إلى العوائق التي تكمن في عدم اكتمال ربط الكليات المختلفة بشبكة الجامعة متغلبين على ذلك بتكليف الجهات المختصة بسرعة بناء شبكة كاملة تربط جميع كليات الجامعة.

وأشارت المهندسة مني ماهر، مدير عام مركز المعلومات والتوثيق ودعم اتخاذ القرار بجامعة  الأزهر بالقاهرة، إلي إتاحة التسجيل و الإفادة من بنك المعرفة لجميع المصريين الموجودين على أرض الواقع لذلك يلزم للتسجيل إدخال رقم البطالة القومي، أي أنه غير متاح للأجانب الموجودين على أرض الواقع في مصر ولا يتاح للمصريين بالخارج.

وقال الدكتور عبدالحليم عبدالعاطي، أستاذ الحاسب الآلي بكلية العلوم ومنسق فرع جامعة الأزهر بأسيوط، إن بنك المعرفة المصري تجربة فريدة على مستوى العالم ويوفر عدة مصادر معلوماتية من خلال نافذة تتميز بسرعة البحث والحصول علي المعلومة بأبسط الطرق من خلال بنك المعرفة والذي تتمثل جدوته الاقتصادية في الخدمة المعلوماتية التي توفرها لكافة الجامعات.

كما شملت الندوة ورشة عمل بكلية الطب للكليات الطبية لشرح كيفية استخدام البرامج الطبية، وأخرى بكلية اللغة العربية للكليات النظرية لشرح البرامج الأخرى.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى