اخر الأخباربيانات و تصريحات

محافظ قنا: ندرس غلق الطرق المعرضة للسيول.. وتشكيل لجنة دائمة لمواجهتها

قال اللواء عبدالحميد الهجان، محافظ قنا، إنه تم تشكيل لجنة دائمة لمواجهة سوء الأحوال الجوية، في استجابة سريعة لتحذيرات الهيئة العامة للأرصاد الجوية عن حالة طقس غير مستقرة على جميع أنحاء الجمهورية، اعتبارًا من يوم الثلاثاء القادم الموافق 15 نوفمبر 2016 وتبلغ ذروة هذه الحالة يومي الخميس والجمعة 17 و18 نوفمبر 2016.

وقام محافظ قنا بعقد لجنة دائمة لاتخاذ كافة التدابير اللازمة مبكرًا للحد من الآثار الناجمة عن سوء الأحوال الجوية، بعضوية كل من اللواء صلاح حسان، مدير أمن قنا، والمستشار العسكري للمحافظة، ورؤساء الوحدات المحلية، ووكيل وزارة الموارد المائية والري، ووكيل وزارة الصحة، ووكيل وزارة التموين والتجارة الداخلية، ومدير عام الهيئة العامة للطرق والكباري بقنا، ومدير عام الطرق والنقل، ورئيس قطاع كهرباء قنا، ووكيل وزارة الشؤون الاجتماعية، ووكيل وزارة الشباب والرياضة، ومدير عام تليفونات قنا، ومدير إدارة الحماية المدنية، ومدير إدارة الأزمات.

وأكد محافظ قنا على أنه سيتم الدراسة مع المحافظات المجاورة بشأن إغلاق طريق قنا – سفاجا، وقفط – القصير مؤقتًا من الساعة 5 مساءًا وحتى 6 صباحًا من يوم الثلاثاء القادم، وحتى يوم الجمعة كإجراء احترازي، وإغلاق الطرق المعرضة للخطر بشكل كامل في حالة التأكد من سقوط أمطار قد تؤدي إلى حدوث سيول، موضحًا أن ذلك يأتي بهدف الحفاظ على حياه المواطنين.

كما أشار إلي أنه جار شراء عدد من الهواتف التي تعمل على شبكات الأقمار الصناعية، لاستخدامها في أعمال الإنقاذ في المناطق التي يتعذر إجراء الاتصالات الهاتفية منها نظرًا لعدم وجود تغطية الاتصال المحمول وضعف الشبكة، وكذلك جار شراء دراجات مائية لاستخدامها في إنقاذ المواطنين في حالة حدوث السيول.

وأعطى الهجان تعليماته لوكيل وزارة الري بالتأكد من خلو مخرات السيول والبالغ عددها 12 مخر على مستوى المحافظة من أي حوائل قد تعوق سريان المياه من بداية المخرات وحتى نهايتها، وتواجد المشرفين والمهندسين المسؤولين في مناطق وادي قنا، ومخرات السيول لمتابعة الموقف أولا بأول.

وأضاف أن غرف عمليات المديريات والوحدات المحلية تعمل على مدار الـ24 ساعة يوميًا لتلقي أي بلاغات تفيد بحدوث سيول، وتم ربطها بشبكة اتصال بغرفة العمليات الرئيسية بديوان عام المحافظة.

كما استعدت مديرية التضامن الاجتماعي بمراجعة الأرصدة الحيوية ومهمات إقامة المعسكرات الإيوائية ونقاط الإغاثة وتجهيز كميات كبيرة من البطاطين والآسرة والأدوية تحسبًا لحدوث أي طارئ، لتوزيعها على الفور في حالة الضرورة وذلك بالتعاون مع جمعية الهلال الأحمر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى