اخر الأخباربيانات و تصريحات

عضو بـ”الشورى” الفرنسي من الأقصر: عودة السياحة في يد الشركات وليس الحكومة

قال فيليب كلمتنج، عضو مجلس الشورى الفرنسي، إنه لم يخش من زيارة مصر رغم الدعوات للخروج إلى التظاهر في 11 نوفمبر، مشيرًا إلى أنه يشعر بالأمان فيها.

جاء ذلك خلال لقاء أعضاء الجمعية الفرنسية المصرية لحقوق الإنسان بعدد من الصحفيين بمحافظة الأقصر، اليوم السبت، في مؤتمر صحفي بهدف إرسال رسالة للعالم بتمتع الدولة المصرية بكافة سبل الأمن والسلام، بحضور عدد من أعضاء البرلمان الفرنسي ومجلس الشيوخ.

وأشار فيليب إلى أن قرار عودة السياحة إلى مصر مجددا يرجع إلى شركات السياحة ذاتها، وليس للحكومة الفرنسية، أو من خلال زيارات المسؤولين، مطالبًا بسعي الدولة المصرية نحو تحسين صورتها أمام العالم من جديد، حتى تنتعش الحركة السياحية مرة أخرى.

ووجه “كلمتنج” في ختام كلمته الشكر للشعب المصري، واصفا إياه بـ”المضياف” وهو ما يشجع الناس على زيارة مصر مرة أخرى، على حد قوله، لافتًا إلى أنه استمتع بالطعام المصري خلال تواجده بمصر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى