اخر الأخباربيانات و تصريحات

“الجمل”: حالة الوطن لا تسمح بالحديث عن تعديل مواد “ازدراء الأديان”

كتب – أمل أشرف
قال نبيل الجمل، عضو مجلس النواب عن مدينة المنصورة، ووكيل اللجنة التشريعية، إن إثارة قضية تغيير مواد قانون إزدراء الأديان في هذا الوقت، تأتي لصالح أشخاص بعينهم.

وأضاف في تصريح خاص، أن الوطن يمر بوقت عصيب لا يسمح بالحديث في تلك القضايا، فهناك فرق شاسع بين حرية الإبداع والتعبير وإهانة المقدسات والثوابت الدينية، مشيرًا إلى أن أحد النواب تقدم بمشروع يطالب بحذف حرف “و” من المادة 98 من قانون العقوبات الخاص بتهمة إزدراء الأديان.

وأوضح أن التصويت تم بشكل ديمقراطي، وجاء بواقع 24 صوتا لعدم الحذف، و3 أصوات مع الحذف، فيما امتنع نائب عن التصويت، لافتًا إلى أن هذه المادة تم وضعها في عهد الرئيس الراحل محمد أنور السادات، عقب أحداث الزاوية الحمراء لما تم من إهانة للمسيحين.

وأردف الجمل أنه من ضرورى الاهتمام بالشؤون والقضايا التي تمس المواطن، لا المغالاة بشعارات مثل “حرية التعبير”، واستخدامها لإهانة الثوابت والمقدسات الدينية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى