اخر الأخبارتقارير

“الأخلاق في الفكر الشرقي”.. رسالة ماجستير بكلية البنات في أسيوط

ناقشت عزة عبدالفتاح محمد، المعيدة بقسم العقيدة والفلسفة بكلية البنات الإسلامية بجامعة الأزهر فرع أسيوط،  رسالة ماجستير بعنوان “الأخلاق في الفكر الشرقي القديم”.

أوضحت الدراسة أن الشرق الإسلامي مهد الرسالات السماوية لم يخلو من النظريات الفلسفية الأخلاقية فهم سبقوا اليونان في النظريات الأخلاقية مما نتج عنه تأثر الفلاسفة قديما وحديثا بنظريات الفكر الشرقي القديم لذلك ينبغي علي الباحثين النظر في الفكر الشرقي القديم باعتباره مرحله مهمة في مراحل التفكير  الإنساني الذي يستحق النظر والدراسة

وأشارت الباحثة إلى أن الأخلاق قديمة قدم المجتمعات البشرية، والإنسان كائن اجتماعي بطبعه، فما يجتمع الناس إلا ويوجد بينهم نوازع الخير والشر والحق والباطل وصوت الضمير يحمل الإنسان على أن يسير على طريق الخير حتى قبل أن تبحث النظريات الأخلاقية، وقد كان اتفاق الأمم والشعوب على كثير من المبادئ الأخلاقية دليلاً على أنه ما من شعب من الشعوب مهما كان حظه قليلاً من الحضارة والمدنية إلا وله حظ من الأخلاق.

وأوصت الباحثة علي ضرورة توجيه المجتمع والتزامه بالأخلاق الفاضلة لأن الأخلاق هي التي تبنى المجتمع، فإن لم يلتزم المجتمع بالأخلاق تنتشر الرذائل والفواحش وينهار المجتمع، كما أنها تمثل جانب هاما من جوانب حياة الإنسان فهي تختص بالسلوك الإنسانى وما ينبغي أن يكون عليه المرء في سلوكه ومعايير التمييز بين الخير والشر، كما أن الأخلاق هي أصل الحياة التي يرتضيها الدين.

وفي نهاية المناقشة منحت الجامعة الباحثة درجه الماجستير بتقدير امتياز.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى