اخر الأخبارتقارير

امتناع طبيب عن تخدير 11 حالة ولادة قيصرية بمستشفى إطسا المركزي

امتنع طبيب التخدير بمستشفى إطسا المركزي عن القيام بعمله، وترك 11 حالة ولادة قيصرية كانت تنتظر التخدير لإجراء عمليات الولادة، بحسب مصدر من داخل المستشفى.

وذكر المصدر أن طبيب التخدير امتنع عن أداء عمله بعد مشادة كلامية مع رئيسة تمريض المستشفى بسبب عدم استجابتها لوساطته في نقل ممرضة من قسم إلى آخر، وغادر المستشفى ورفض تخدير الحالات، التي حضر من أجل إجراء العمليات لها أخصائي في أمراض النساء والتوليد من القاهرة.

وأكد المصدر أن الطبيب هدد بصوت مرتفع أمام العاملين بالمستشفى، وأهالي المرضى أنه لن يعمل ولن يأت لمستشفى إطسا مرة ثانية، الأمر الذي أثار غضب أهالي المرضى.

وأضاف المصدر أن إدارة المستشفى ومأمور مركز شرطة إطسا، اللذي حضر الواقعة بعد أن هدد الأهالي باقتحامها، حاولا إثناء طبيب التخدير عن قراره بترك العمل وعودته لمباشرة عمله مرة أخرى لكنه رفض ولم يمتثل لأمر مدير المستشفى.

يذكر أن إدارة المستشفى رفعت مذكرة بما حدث من الطبيب إلى وكيل وزارة الصحة، وقامت بتحويل الحالات التي كان مقررا إجراء العمليات القيصرية لها إلى مستشفى الفيوم العام.

كما حرر أهالي المرضى محضرا بمركز شرطة إطسا ضد طبيب التخدير، حمل رقم ٨٢٣٥ لسنة ٢٠١٦ إداري مركز شرطة إطسا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى