اخر الأخبارتقارير

عمال مجلس الأمناء بـ “تعليم قنا” يتهمون “التنظيم والإدارة” بالخداع والمماطلة

نظم اليوم الأثنين، عدد من العمال المؤقتين بالتربية والتعليم على مستوى إدارات محافظة قنا، وقفة أمام ديوان عام المحافظة، للمرة الثانية خلال شهرين للمطالبة بتنفيذ قرار وزارة المالية رقم “م127ح”  الذي ينص على تعيينهم.

وقال العاملون إنهم يعملون منذ أكثر من 10 سنوات، ويتقاضون من 140 إلى 200 جنيه، وحصلوا على موافقات متعددة صورية بالتعاقد ولكنها لم تنفذ.

وعبر أسامة محمد، عامل، عن استيائه مما وصفه بالمماطلة من قبل المسؤولين بالمحافظة، موضحًا أنه يعمل بالتعاقد منذ عام 2008، قائلاً: “وعدونا بالتثبيت دون جدوى، حتى أن مسؤولي الإدارة التعليمية يقولون إننا غير تابعين لهم والتنظيم والإدارة هي المسؤولة”، مضيفًا أن التنظيم والإدارة تؤكد أن المشكلة لدى وزارة المالية.

ويشير محمود عبد الباسط يوسف، عامل، إلى إن رد محافظ قنا عليهم جاء بأن قرار تعيين العمال بمجلس الأمناء، مسؤولية جهاز التنظيم والإدارة، وتم التعاقد معهم منذ سنوات لسد العجز على حسابات خاصة بقرار من المحافظ، لذلك لا توجد درجات لهم، وإنه يحاول إيجاد حل لمشكلتهم .

ويوضح عزت بيومي، وكيل وزارة التربية والتعليم بقنا، أن العمالة المؤقتة التي تتقاضى مستحقاتها من صندوق مجالس الأمناء بالمدارس توقف صرف مستحقاتها بعد إلغاء الصندوق الخاص بمجلس الأمناء، وإلغاء المصروفات المدرسية وعدم وجود موارد مالية، مؤكدا أن هناك قرار سابق بنقل العاملين على بند 2/3 في الموازنة الجديدة للعام الحالي للأجور الموسمية والمكافآت.

ويضيف بيومي أنه تم إرسال خطابات إلى التنظيم والإدارة، لتوفيق أوضاع العمالة الموقتة للعمال والإداريين حفاظًا على مستقبلهم ومراعاة البعد الإنساني، وسيتم نقلهم في الموازنة الجديدة في شهر يوليو القادم عقب الانتهاء من الإجراءات المتبعة.

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى