اخر الأخبارتقارير

متحف عالم الحيوان بـ”أزهر أسيوط” يستقبل وفدًا لزيارته

استقبل متحف علم الحيوان بكلية العلوم بجامعة الأزهر فرع أسيوط وفدا للتعرف على محتويات المتحف ضم 10 طلاب وخريجي الكليات المختلفة.

يقول محمد صادق، 36 عاما،موظف بمحطة كهرباء أسيوط،أحد زوار المتحف بالرغم من عملي بالقرب من الجامعة إلا أننا لأول مرة أعلم من خلال صديق عل الفيسبوك بوجود متحف بالجامعة وانبهرت بما يحويه المتحف، وتتفق معه حنان حمدي،بالفرقة الرابعة بكلية الهندسة بقولها: قبلت الدعوة من خلال الفيسبوك بهدف التعرف على أماكن جديدة في محافظته بجانب اعتباره يومي ترفيهي من خلال التعرف على محتويات المتحف والتقاط الصور التذكارية مع الكائنات البرية والبحرية.

ويضيف محمد خضر، 25 عاما، مهندس، “خسارة مكان مثل هذا لايعلم بوجوده إلا القليل ومن هذا المنطلق ومن خلال سعادتي بما فيه وما استفدته من معلومات عن بعض الكائنات تم دعوة الأصدقاء لزيارة المتحف لأول مرة وكان المكان مفاجأة للجميع وتم اختيار 10أفراد للزيارة والعمل على نشر الصور كدعاية للمتحف والحث على زيارته لاكتساب أكبر قدر من المعرفة عن محتوياته.

يقول الدكتور الدوشي عبد الكريم،أستاذ علوم البحار بكلية العلوم جامعة الأزهر بأسيوط، إن الفئة المستهدفة بعد طلبة الجامعات والخريجين هي استقطاب هواة الطبيعة ومساعدتهم في كيفية صيد الأسماك والغطس من خلال عرض أفلام وصور للزوار عن محتويات المتحف تحت عنوان “هل تعرف مصر حقيقة “، بعرض صور من مناطق سمع أغلبهم بها لأول مرة مثل “أبو رماد “بشلاتين، إضافة للتعرف على القلاعان والتي بها نبات الشورى حيث كان للعرب السبق في التحدث عنه، كما تناول وادي الجمال بمرسى علم وكيفية تجميع الكائنات منها،ومحمية الوادي الأسيوطي بأسيوط وماتتحويه من غزلان وغيرها.

تم تدشين المتحف في عام 1995 على يد الدكتور سامي عبد اللطيف، أستاذ البيئة بجامعة الأزهر، والدكتور محسن عبد الحافظ رئيس القسم الحالي، والدكتور عبدالدايم نصير،نائب رئيس الجامعة السابق،يحتوي على جميع الحيوانات التي يتم اصطيادها سواء البحرية أو الصحراوية،وهو القسم الوحيد بالصعيد الذي يوجد به شعبه علوم البحار ويحتوي على عينات يتم اصطيادها خلال الرحلات الاستكشافية التي تقوم بها الجامعة وتستخدم لشرح المواد الدراسية للطلاب.

 

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى