اخر الأخبارتقارير

خبير أقطان بالفيوم: فتح التسويق لمحصول القطن أمام الجميع إيجابي

بدأت حلقات تسويق القطن بالفيوم، عملها من خلال 15حلقة منتشرة فى مختالف أنحاء المحافظة.

نتيجة إيجابية

وقال المهندس عبد الله المقداد، خبيرالأقطان بالفيوم، أن فتح موسم تسويق الأقطان هذا العام، أمام جميع اللاعبين من شركات تجارة الأقطان وجمعيات تسويق المحاصيل والمغازل لشراء وتسويق الأقطان، ستكون نتيجته إيجابية من ناحية المنافسة الحرة ، والتى ستكون  لصالح التجاروجمعيات تسويق المحاصيل والمنتجين ، وذلك عكس فتح السوق لفئة واحدة ما يؤدى إلى وجود احتكار.

مشيرا أن أسعار محصول القطن فى وجة قبلي”الفيوم” وصلت اليوم إلى 1500جنيه للقنطار .

سلعة حرة

ويوضح المقداد، أن الحكومة لن تصرف دعما لمحصول القطن هذا العام، نظرا لارتفاع سعر الشراء المتوقع عن التكلفة، وستترك تسويقه من دون تدخل منها، وأن الحكومة تركت محصول القطن حراً دون تدخل منها، وهو ما يراه أمرا جيدا لأن ـ بحسب رأيه ـ يعتبر دعم محصول القطن خطأ، لأنه من الأفضل أن يترك كسلعة حرة.

المعاملات الزراعية

ويرى خبير القطن، المقداد، أن محصول القطن حالياً فى محافظة الفيوم به تحسناً كبيراً فى الجودة، رغم  انخفاض المساحة المنزرعة به عن العام الماضى،  مشيراً أن الجودة لا ترتبط بالمساحة المنزرعة لكن ترتبط بالمعاملات الزراعية للمحصول كتنقية الحشائش ،الجنى المحسن المرتبط بالجودة، إضافة إلى أن زيادة مساحة المنزرع من المحصول ترتبط بشكل مباشربالأسعار فكلما زادت الأسعارزادت المساحة المنزرعة فى العام التالى .

أفضل الأصناف

وعن مساحة المزروع من صنف الأكثار بالفيوم قال المقداد، تم زراعة مساحة 33 ألف فدان على مستوى الجمهورية من أقطان الإكثار خلال الموسم الحالى تحت الإشراف الفنى والعلمى الكامل لمركز البحوث الزراعية بمحافظات الوجهين القبلي والبحري، وهو ما يعني إمكانية زراعة أكثر من 350 ألف فدان على الأقل بتقاوى جيدة لجميع الأصناف التجارية الموسم القادم.

وأن مركز البحوث الزراعية متمثلاً في معهد بحوث القطن، نجح في استنباط 3 أصناف جديدة من القطن هى : جيزة 94 ، وجيزة 95، وجيزة 96، والتي تمتاز جميعها بأن إنتاجيتها عالية، ومبكرة فى النضج وذات تصافى حليج عالية، وتبلغ كمية المساحة المنزرعة بأصناف الإكثار فى الفيوم، حوالى 4021فدان، مضيفا ، أن من أصناف القطن فى الفيوم صنف جيزة 90، وهو أفضل الأصناف الموجودة فى الفيوم والوجه القبلي، رغم أن معظم الأصناف المنزرعة فى الفيوم متوسطةالجودة.

مطابقة المواصفات

ويشير المقداد، أن تجارا من وجه بحرى والفيوم، قدموا لفتح 49حلقة تسويق لمحصول القطن، وتم فتح 15 حلقة فقط ، موضحا أن لجنه تنظيم تجارة القطن هى من تقوم بالإشراف والرقابة على محصول القطن، ومعاينة الوارد والتأكد من خلوه من الملوثات والتى تؤثرعلى جودته، وتقوم اللجنة بعد الرقابة والمعاينة بشكل جيد بالموافقة على جودة القطن، لافتا أن الحلقة التى لم تطابق مواصفات محصول القطن يتم رفضها من قبل اللجنة. موضحا أنه لاتوجد مخالفات حتى الآن نظرا لأن المحصول فى أول موسمه.

وأوضح وزير الزراعة، خلال افتتاحه لموسم جنى محصول القطن فى بنى سويف،  أنه تم فتح حلقات التسويق لتجميع الأقطان من المزارعين وخاصة أقطان الإكثار للمساحات التى سيتم جنيها أول بأول، مشيراً إلى أنه تم تحديد أسعار أقطان الإكثار هذا العام، للتعاقد على أساسها، بحيث يكون كحد أدنى 1300 جنيه للقنطار للصنفين جيزة 90 وجيزة 95 بالنسبة لأقطان الوجه القبلي و 1500 جنيه للقنطار كحد أدنى للصنفين جيزة 86 وجيزة 94 و1700 جنيه للقنطار كحد أدنى للأصناف جيزة 88 وجيزة 87 وجيزة 92 بالنسبة لأقطان الوجه البحري.

1200 جنيهاً للقنطار

وأشار المهندس سيد شحاتة، وكيل وزارة الزراعة، بالفيوم، أن إجمالي المساحة المنزرعة بمحصول القطن بالمحافظة، هذا العام بلغت 11736، وبلغ عدد حلقات تسويق القطن من المزارعين 15 حلقة، بمختلف أنحاء المحافظة.

وأوضح أن حلقات تسويق القطن، تشمل حلقات الروضة، ومعصرة صاوي، ودار السلام،  وأبو طالب بمركز طامية، وحلقات أبجيج، والحادقة بمركز الفيوم، وسنورس ثان،  ومطرطارس، وترسا بمركز سنورس، ومنية الحيط، والمشتركة، وبندر إطسا، ومطول بمركز إطسا، والجيلاني بمركز أبشواي، والنزلة بيوسف الصديق.

كان المستشار وائل مكرم، محافظ الفيوم، قد أعلن عن أن جميع حلقات تسويق القطن المنتشرة على مستوى المحافظة، بدأت، في استلام الأقطان من المزارعين، بسعر 1200 جنيهاً للقنطار.

وأصدر مكرم، توجيهاته للقائمين على العمل بالحلقات، بضرورة التيسير على المزارعين خلال عمليات الوزن والاستلام، وكذلك صرف المبالغ المقررة لهم في مواعيدها.

انخفاض المساحة المنزرعة

يذكر أن مساحة القطن المنزرعة خلال عام 2016، فى جميع أنحاء الجمهورية بلغت حوالى 131 ألف فدان، بإنتاجية تقارب من 900 ألف قنطار، بانخفاض يتجاوز %47 عن العام الماضى الذى بلغت مساحته 247 ألف فدان بإنتاجية 1.7 مليون قنطار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى