اخر الأخبارتقاريرصورفيديوفيديو و صورة

فيديو وصور| في مولد علي الروبي.. عيون متعلقة بالأمل وقلوب إلى الحبيب تميل

كتب- أحمد خليفة ومينا محسن:

في طابور طويل للدخول يوازيه آخر للخروج.. تعبر إلى داخل ساحة ضريح الشيخ علي الروبي، ساحة واسعة مكشوفة في آخرها باب الضريح، حيث يرقد صاحب المقام، لن تجد موضع قدم داخل الساحة المتسعة، إذ تزداد أعداد الوافدين منذ عشية ليلة النصف من شعبان وحتى الفجر، رجالًا ونساءً، شبابًا وفتيات، الجميع هائمون يتمايلون يمينًا ويسارًا مع صوت منشدهم الشيخ ياسين التهامي:

يا جد القمرين الإمامين النيرين اللؤلؤين

يا مولانا يا سيدنا الحسن نعم ومولانا الحسين

يا سيدنا النبي يا طب القلوب

والشيخ علي الروبي ينتسب إلى البيت العباسي، وينتهي نسبه بحسب مؤرخين إلى العباس عم الرسول عليه الصلاة والسلام، وعاش في مصر في عصر الظاهر برقوق حينما كان أميرًا، حيث بشره الشيخ علي الروبي بتوليه سلطنة مصر، وعندما أصبح سلطانًا بنى له مقامًا ومسجدًا ليجتمع فيه بتلاميذه بالمنطقة التي سميت فيما بعد باسمه حي “الروبي” بمدينة الفيوم، وتوفي الشيخ علي الروبي سنة 785هجرية/ 1383 ميلادية، وأنشأ الضريح والمئذنة في عصر السلطان الظاهر برقوق لكنهما انهارا ثم تم  بناؤهما في العصر العثماني في 1120هجرية.

الضريح من الخارج له واجهات 4 ثلاث منها مجاورة لمنازل، والواجهة الرابعة بها بابان يؤديان إلى داخل الضريح، والذي يتوسطه مربعًا من الخشب بداخله لحد بغطاء أخضر، بينما يعلو الضريح قبة ضخمة من الطراز المملوكي.

وبالداخل تتعلق أيادي الزائرين بمقام الشيخ علي الروبي، بينما تختنق أصواتهم بالدعاء متعلقة أعينهم بالأغطية الخضراء، بينما يرتفع صوت منشدهم:

كل القلوب إلى الحبيب تميل ومعي بهذا شاهد ودليل

أما الدليل إذا ذكرت حبيبه نزلت دموع العاشقين تسيل

يا لائم ارحم وأعذر متيما أفق لنفسك يكفي قال وقيل

نشدتك بالله العظيم لا تلم صبٌ وقلبٌ صَبَ بيت جميل

صبٌ شرب البحار جميعها ولم يرتوي والدمع منه يسيل

يقول الشيخ أحمد أمين، من شيوخ الصوفية بالفيوم، إن من ضمن كرامات الروبي أنه بشر السلطان برقوق بتوليه حكم البلاد، وبالفعل تولى السلطان برقوق الحكم فعلم أنه من أولياء الله  فبنى له المسجد والزاوية والمقام، وكانت الزاوية من أجل الذكر وكان يجتمع معه المحبين والتلاميذ.

ويضيف “يقام في هذه الأيام من كل عام حلقات الذكر، فجميع الطرق الصوفية تجتمع في ثلاثة أمور هي الذكر بالأوراد على السبحة والإنشاد في حلقات الذكر والصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم، وكل هذا ثابت بالكتاب والسنة، فكل أمور السادة الصوفية، وزيارة الأولياء الصالحين ثابتة بالكتاب والسنة”.

بينما يقول الشيخ طارق الجوهري، أحد المتصوفة بالفيوم، إنه في مثل هذا الوقت من كل عام يأتي المحبين والمريدين من أماكن متعددة يتونسون بحبيبهم الشيخ علي الروبي، ويلتقون بأصحابهم يذكرون الله ويتصدقون ويطعمون زوار المقام.

ويستطرد “منذ سنوات طويلة يعتبر أيضًا مولد الروبي موسم رزق للكثير من البائعين الذين ينصبون بضاعتهم والألعاب المختلفة والتي تدخل الفرحة على قلوب الجميع، فمولد الروبي مناسبة لذكر الله ورزق  للكثيرين وملتقى للمحبين والمريدين”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى