اخر الأخبارتقاريرفيديو

إنسان يعيش بثاني أكسيد الكربون.. أغرب فكرة بحثية بمؤتمر علوم بني سويف

 

تصوير ومونتاج ـ هادي سيد:

قدمت الطالبة زينب زغلول، بقسم الكيمياء الحيوية بكلية العلوم بجامعة بني سويف، أغرب فكرة بحثية خلال المؤتمر العلمي الخامس لطلاب الكلية، حيث طرحت فكرة بحثية عن إنسان يتعايش بالتمثيل الضوئي مثل النباتات، لافتة إلى أن الفكرة تأتي في سياق التطور الطبيعي لزراعة الأعضاء التي نجحت في سلسلة من تطوراتها.

وأوضحت الطالبة أن الفكرة رغم غرابتها إلا أنها تراها قابلة للتنفيذ، حيث إن زراعة الأعضاء في حد ذاتها بدأت من إنسان لإنسان متشابه في الصفات الجينية، ثم تطورت من إنسان لآخر عادي دون شرط التماثل الجيني، ثم تطور الأمر إلى زراعة أعضاء من حيوان لإنسان، كما حدث في نقل عضو من خنزير لإنسان، مؤكدة أن فكرة زرع بلاستيدات خضراء من نبات لإنسان ومساعدته على التعايش بها تأتي في سياق نفس الفكرة.

وأضافت الطالبة أن فكرتها جاءت تطويرًا لفكرة الرخويات المائية التي تعتمد على البلاستيدات الخضراء مثلها مثل النبات، لافتة إلى أنها ستقوم بالتطبيق العملي لبحثها بنزع البلاستيدات الخضراء من نبات السبانخ، ثم زرعها في النواة لدى الكائن الحي، حتى تضمن هروب البلاستيدات من مقاومة المناعة لها، وبهذا تبدأ البلاستيدات في العمل داخل النواة بشكل طبيعي وتتماثل ضوئيًا وتتنفس على ثاني أكسيد الكربون بدلا من الأكسحين، وبالتالي تمد الإنسان بالطاقة التي يحتاجها من التنفس والجلوكوز.

وتؤكد الطالبة زينب أن فكرتها البحثية ستكون مفيدة جدًا في حالات مرضى ضيق التنفس ومرضى السكر، وكذلك تطويرها لتمكين الإنسان من العيش على سطح المريخ، حيث إن سطح هذا الكوكب عليه كميات ضوء مماثلة للأرض، لزوم عملية التمثيل الضوئي، والعيب الوحيد به هو زيادة نسبة ثاني أكسيد الكربون على الأكسجين، وهو ما سيكون نافعًا جدًا في حالة إنسان يعيش بالتمثيل الضوئي ويحتاج لغاز ثاني أكسيد الكربون في عملية التنفس وتكوين غذائه بالجلوكوز.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى