اخر الأخبار

نائب بقنا ردًا على انتقادات المواطنين : لم نحقق شيئًا ملموسًا حتى الآن ولن نخذلكم ونفتخر أن نكون خدامًا لكم

 

قال ماجد طوبيا، عضو مجلس النواب ، عن قائمة في حب مصر بقنا، ردًا على انتقادات المواطنين لأداء أعضاء المجلس وعدم تواجدهم معهم بشكل مستمر وتحقيق متطلباتهم ، إننا لم نحقق شيئًا ملموسًا حتى الآن ولن نخذلكم ونفتخر أن نكون خدامًا لكم.

وأضاف طوبيا، عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي ” فيسبوك ” قائلًا : قرأت تعليقاتكم ووجهة نظر الكثيرين منكم أن نواب الدائرة مقصرين في حقكم، وأنا أحترم وجهه نظركم ، فهناك الكثير والكثير لم يتحقق حتى الآن، في ملف التعليم وتطوير التعليم وانشاء مدارس ورفع مستوى المدارس ماديًا وفنيًا، وتغيير طرق التدريس وأساليبه لنصل في النهاية إلى تلميذ قادر على التفكير والاختيار والابداع والابتكار.

وأضاف : أرى أيضًا أننا لم نحقق شيئًا ملموسًا في ملف الصحة والذى نهدف فيه إلى رفع مستوى تقديم الخدمة الصحية في المستشفيات العامة وأن يتمتع المواطن المصري بالتأمين الصحي الشامل، ويتم علاجه بطريقه تصون كرامته في مستشفيات على مستوى عالي تحت رعاية اطباء متخصصون، وأن توقر الدولة داخل هذه المستشفيات الأجهزة الطبية المتطورة والمتخصصة في كافه المجالات، وأن تكون هناك مستشفيات ووحدات صحية حديثة منتشرة في جميع أرجاء الوطن.

وأشار طوبيا، إلى أن هناك ٩ مليون شاب عاطل يعانون من البطالة التي أصبحت كارثة حقيقية يعانى منها المصريين بشدة، وعلى الدولة أن تسرع بإيجاد مشروعات على كافة المستويات لحل هذه المشكلة الضخمة، حتى يتمكن الشاب من ايجاد فرصة عمل شريفة له يستطيع من خلالها أن يحيا حياة كريمة.

وتابع قائلًا : أتفهم أن الدولة تحتاج أن تواجه أزمة الاسكان وأن تقوم في السنوات القليلة القادمة ببناء ٨ مليون وحدة سكنية أغلبها اسكان متوسط حتى تحل مشكله الاسكان والشباب في الحصول على “شقق معقولة ” بسعر مناسب تساعد كل شاب في أن يبدأ حياته في سكن مناسب آدمي يحفظ له آدميته وكرامته، كما أتفهم أن المواطنين يسعون إلى أن تقوم الدولة بتوفير حياة كريمة للمواطنين وأن تقوم بمواجهة الفساد والبيروقراطية التي تعانى منها الدولة، وأن تسيطر الدولة على الأسعار وأن توفر السلع والخدمات بأسعار مناسبة وفى متناول الأيدي.

وأضاف ، كما أتفهم أننا نحتاج إلى طرق آمنة وخدمات واسعافات على الطرق على مستوى الوطن، وأن المواطن يعانى معاناة شديدة من الغلاء والتضخم،  وفى نفس الوقت يعانى من قلة الدخل وعدم قدرته على مواجهه هذا الغلاء، أتفهم كل طلباتكم واحباطاتكم وإحساسكم بأن لا شيء تغيير.

وأشار طوبيا، قائلًا  أحب أن أنوه على عدة نقاط، منها أننا كنواب وأمام هذه القضايا الضخمة التي يحتاجها المواطن لم نبدأ بعد في مواجهتها، وأن البيان التي قدمته الحكومة هو الخطوة الأولى في تحقيق جزء من متطلباتكم وآمالكم وتطلعاتكم، وأننا كنواب مصممون على متابعة أداء الحكومة ومراقبتها للوصول بالوطن بالتدريج إلى مستوى أفضل في المستقبل ، كما نعلم أن الموقف صعب وأن التحديات كبيرة، وأننا نواجه مشكلات ضخمة لم يتم معالجتها منذ عشرات السنين، تحتاج أن نشترك جميعا في التصدي لها ومواجهتها والانتصار عليها حتى نتمكن من بناء هذا الوطن الذي ننتمى اليه وحريصون عليه جميعا، لأن البناء والاصلاح يأخذ وقتًا ومجهودًا ويتطلب مشاركه الجميع في البناء، قائلًا ” كل أحد يتوقع أن يعمل النواب أو الحكومة بمفردهم دون الشعب والشباب والمرأة بصفة خاصة فلن يستطيعوا أن ينجزوا شيئا”.

وطالب طوبيا المواطنين، أن يبدأ كل أحد بنفسه ويعمل بقدر استطاعته في بناء هذا الوطن، والنظر إلى الأمثلة الجانبية وعدم الفشل من كثرة المعوقات ، قائلًا : الإصرار على التحدي والوصل إلى الأهداف تقودنا إلى النجاح في النهاية”.

وتابع قائلًا : أقول هذا لكل من يرى أن الانجاز والنجاح والتقدم أمرًا سهلًا وهو لا يبذل أي مجهودا ولا يريد أن يشارك هو فيه ولا يريد أن يمد يده أولا، وهو ينتظر أن يبدأ الآخرين أولًا، فلن نتقدم ولن ننجح في اجتياز كل المشكلات والمصاعب والمحن التي تواجه هذا الوطن إلا عندما نبدأ جميعًا ، وأن لا يلقى أحدنا على الآخر أسباب الفشل والاخفاق، فالجميع يتكلم وينتقد ويحاكم الاخرين دون أن يصنع شيئًا مفيدًا لنفسه وعائلته ووطنه.

واختتم قائلًا : نحن كنواب متواجدون معكم وأبوابنا مفتوحه للجميع،  في خدمه الجميع ،  ونفتخر أن نكون خدامًا لكم فهذا شرفا لنا، فتعالوا اطرقوا أبوابنا جميعا وأنا أتحدث باسم كل النواب، فسوف تجدوننا دائما معكم وفى خدمتكم، فشكرا لكل من أساء لنا أو أحسن الظن بنا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى