بين الناسوجوه

بروفايل| “الشورى” يرفض المال السياسي في السيطرة على الانتخابات ويتمنى دعم الشباب

محمد نجاح حسب النبي الشورى، وشهرته محمد الشورى، من مواليد 1979 مركز طلخا، حاصل على دبلوم المعهد العالي للهندسة والتكنولوجيا عام 2002 من العاشر من رمضان.

قرر الشورى خوض انتخابات مجلس النواب الحالي عام 2015 لأول مرة مرشحًا عن شباب دائرة طلخا ونبروه، معتبرًا نفسه الأنسب لهذا المنصب والأكثر معرفة بما يحتاجه الشباب بما أن أكثر الأشياء التي تحتاجها المرحلة المقبلة هى الشباب، والذي فاز فيها فاز بالمقاعد الثلاثة عن الدائرة كلٍ من توفيق عكاشة 94354 صوتًا، يليه فؤاد بدراوي 79977 صوتًا، يليه بسام فليفل 58474 صوتًا، بينما حصل جمال عبد الظاهر على الترتيب الرابع بالنتيجة لحصوله على 51271 صوتًا، الذي ينافسه فى انتخابات الإعادة الآن، بعد سقوط عضوية توفيق عكاشة.

 وحصل الشورى خلال هذه الانتخابات على 50499 صوتًا وجاء فى الترتيب الخامس بعد عبد الظاهر.

 يقول الشورى إن كل اعتماده خلال هذه الانتخابات على كبار العائلات والمواطنين المحترمين الذين يريدون شابًا منهم ويرفضون تدخل المال السياسي في الانتخابات، لأن الدائرة في جولة الإعادة الآن بها أموالًا كثيرة تنفق، لكنه يوضح أن ثقته كبيرة في الله بأن كل من يدفع أموالًا لن يستطيع النجاح أو التأثير على المواطنين وشراء أصواتهم.

وأضاف الشوري في تصريح لـ”ولاد البلد” أن اهتماماته من الدرجة الأولى تكون بمشكلات الشباب وما يعانيه من بطالة وعدم توفير فرص عمل حقيقية له، بالإضافة إلى تنفيذ مطالبهم المشروعة، مشددًا على انه سيضع يده بيديهم من أجل تفعيل دور المشاركة في المجتمع لمحاربة الفساد والقضاء عليه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى