بين الناستحقيقاتفيديوفيديو و صورة

فى يوم الصحة العالمي..مرضى مستشفى دكرنس يشتكون من عدم وجود استراحات

يعانى المرضى المترددين على العيادات الخارجية بمستشفى دكرنس العام، من حالة الإهمال الشديد التى تسود ساحة انتظار المرضى،حيث أن الساحة لا توجد بها أى أماكن للإستراحات أو انتظار المرضى للجلوس عليها مما يدفعهم إلى الجلوس على الأرض منتظرين أدوارهم حتى يتم الكشف عليهم.

“كل يوم 20 فى الشهر الجديد لازم أجى مستشفى دكرنس هنا عشان اصرف العلاج بتاعى على نفقة الدولة ونجى نستنى من الساعة 9 الصبح لحد الساعة 12 لما الدكتور يجلنا عشان يكتب التذكرة ومبنلقيش كراسي أو أى حاجة نقعد عليها فبنقعد على الأرض”

هكذا استهلت سامية محمد الحداد، (54 عاما – ربة منزل)، إحدى المريضات التى تترددن على مستشفى دكرنس العام كل شهر معانتها من أجل صرف علاجها الشهرى على نفقة الدولة.

وتستكمل الحداد، لابد أن تقوم إدارة المستشفى بتوفير كراسي أو استراحات بسيطة لجلوس المرضى وإنتظارهم حتى يأتى ميعاد الكشف، لأن يوجد مرضى كثيرون كبار السن يترددون على العيادات الخارجية ولا يتحملون الوقوف ساعات لإنتظار تقديم الخدمة الطبية.

واشتكى السيد أنور، (45 عاما – عامل)، أحد المرضى المترددين على المستشفى، من سوء أحوال ساحة انتظار المستشفى قائلا “ساحة الانتظار مفيهاش دورة مياه ولا كراسي ولا كنبة ولا أى مكان نقعد عليه دة غير كمان ان الساحة دى مفيهاش أى مظلة يعنى لو الجو مطر أو الشمس عالية الحرارة مش هنلاقي مكان نستنى فيه”.

وطالب أنور، تدخل المسؤولين بمديرية الصحة بتوفير مظلات داخل ساحة انتظار المستشفى من أجل الجلوس عليها، وحمايتهم من آشعة الشمس أو المطر.

وقالت أم محمد (52 عاما- ربة منزل)، نحن نطالب مسؤولى مستشفى دكرنس العام بالتدخل وعمل مظلات للمرضى لحمايتهم من آشعة الشمس فى فصل الصيف أو من المطر خلال فصل الشتاء، قائلة “غحنا هنا بنجى ناخد أمراض مش بنتعالج بيجلنا ضربة شمس لما نجى نصرف العلاج من الصيف ونفضل واقفين قدام الشباك ومحدش بيرحمنا من وقفة الطوابير الطويلة خالص”.

وأضافت أم محمد، “هما بيعملوا كل حاجة فى المستشفى وعملوا عمال نظافة وأمن والاستراحات ى يعنى تكلفتها بسيطة يعملوها بالمرة عشان يريحوا الناس”.

وأشار مصدر طبي بمستشفى دكرنس العام، فضل عدم ذكر اسمه، بأنه ليس هناك مقر صحي في مصر خالي من قائمة إنتظار، ونقص في الإمكانيات الطبية والأجهزة، وذلك هو نتاج طبيعي لإنتشار نسبة الأمراض علي مستوي العالم.

وأضاف المصدر، ًأن حل هذة المشكلة ينحصر في زيادة فتح المقار الصحية والمستشفيات، ودعمها بالأجهزة والإمكانيات الطبية والمستلزمات الطبية اللازمه حتي يمكنها أن تستقبل كل الوافدين من المرضي، وأيضاً القطاعات الصحية في مصر تحتاج إلي تفعيل خطة توزيع مناسبة للمرضي يمكنهم من خلالها تلقي الخدمة الطبية بشكل أفضل، يتناسب مع حالتهم.

وخلال جولة مفاجئة للدكتور سعد مكي، وكيل وزراة الصحة بالدقهلية، خلال الشهر الجاري، لمستشفى دكرنس العام أبلغ مراسل “ولاد البلد” وكيل الوزارة بهذه المشكلة التى يعانى منها مرضى مستشفى دكرنس العام، ووعد مكى بحل المشكلة وتوفير عدد من المظلات داخل ساحة انتظار المستشفى.

وأضاف مكى، أنه يوجه الدكتور عبير مزروع مديرة التخطيط بمديرية الصحة بالدقهلية، نحو إدارج هذه المظلات من خلال ميزانية الصحة لهذا العام وبدء العمل بها فى أقرب وقت.

ويوم الصحة العالمي (7 أبريل) هو تقليد سنته منظمة الصحة العالمية منذ عام 1948 لإحياء ذكرى تأسيسها وإبراز أحد الموضوعات التي تحظى بأولوية على أجندة المنظمة، التي اختارت هذا العام مرض السُكري.

وقالت المنظمة- في بيان لها اليوم الأربعاء- إن عدد الأشخاص المتعايشين مع داء السكري تزايد أربعة أضعاف تقريبًا منذ عام 1980 ليصل إلى 422 مليون شخص من البالغين، والذين يعيش معظمهم في البلدان النامية.

وقد أعلنت منظمة الصحة العالمية قبل الاحتفال بيوم الصحة العالمي الذي يصادف غدا الخميس أن العوامل المؤدية إلى هذا الارتفاع الكبير تشمل زيادة الوزن والسمنة.

 

 

افتراش المرضى على الأرض داخل مستشفى دكرنس العام
افتراش المرضى على الأرض داخل مستشفى دكرنس العام
افتراش المرضى على الأرض داخل مستشفى دكرنس العام
افتراش المرضى على الأرض داخل مستشفى دكرنس العام
افتراش المرضى على الأرض داخل مستشفى دكرنس العام
افتراش المرضى على الأرض داخل مستشفى دكرنس العام
افتراش المرضى على الأرض داخل مستشفى دكرنس العام
افتراش المرضى على الأرض داخل مستشفى دكرنس العام
افتراش المرضى على الأرض داخل مستشفى دكرنس العام
افتراش المرضى على الأرض داخل مستشفى دكرنس العام
افتراش المرضى على الأرض داخل مستشفى دكرنس العام
افتراش المرضى على الأرض داخل مستشفى دكرنس العام
افتراش المرضى على الأرض داخل مستشفى دكرنس العام
افتراش المرضى على الأرض داخل مستشفى دكرنس العام
افتراش المرضى على الأرض داخل مستشفى دكرنس العام
افتراش المرضى على الأرض داخل مستشفى دكرنس العام

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى