سيدة بدشنا تطالب بتعويضها عن انهيار منزلها أثناء ضبط مطلوب أمني

سيدة بدشنا تطالب بتعويضها عن انهيار منزلها أثناء ضبط مطلوب أمني

تطالب ربة منزل بمدينة دشنا، شمالي قنا، وزير الداخلية ووكيل أول نيابة دشنا، بتعويضها عن انهيار منزلها، الكائن بحارة الباطلي المتفرعة من شارع المزارع بدشنا، بسبب تعامل قوات الأمن مع أحد المطلوبين أمنيا بالأسلحة والذخيرة الحية، ما نتج عنه مقتل المطلوب أمنيا، في أغسطس 2013، وتسبب في انهيار المنزل بشكل كامل، بحسب منيرة أمين جورجي جاد الله، ربة المنزل.

وأضافت منيرة لـ”ولاد البلد” أن لجنة من مجلس مدينة دشنا قامت بمعاينة المنزل المنهار، وقدرت قيمة التلفيات وتكاليف إعادة بنائه بقيمة خمسين ألف جنيه، سعر إنشائه في سنة 1970، وهذا مناف لتكلفة البناء في وقتنا الحالي، مشيرة إلى أن اللجنة لم تذكر في تقريرها الأسباب التي أدت إلى انهيار المنزل.

وأشارت “جورجي” إلى أن لجنة من الشؤون الاجتماعية قامت بتحديد وجرد الخسائر من الأثاثات والملابس وخلافه، ولم يرد في تقريرها ذكر الخسائر المادية من النقود والمصوغات الذهبية، بحجة أن هذا الأمر ليس من ضمن اختصاصاتهم، مطالبة وزارة الداخلية بصرف تعويض لها عن انهيار المنزل، أو البحث عن مسكن آخر.

الوسوم