شباب وأطفال يستقبلون رمضان بتعليق الزينة

شباب وأطفال يستقبلون رمضان بتعليق الزينة

في سوق الفسطاط من قلب حي مصر القديمة في القاهرة، خرجت الأهالي تصنع وتزين السوق ابتهاجا بشهر رمضان. وعادة تزيين الشارع كانت عادة تجمع الجيران والأطفال الذين يصنعون الزينة من أوراق قديمة ملونة، ويعيدون استخدامها بعد أن يقصوها بشكل مثلثات أو زجزاج، ويصنعون اللاصق من النشا ثم تلصق الأوراق على خيوط طويلة تتقاطع لتزين سماء الحي، ويكون في وسطها فانوس رمضان.

وورشة صناعة الزينة البلدي فكرة وتنفيذ 3 فنانين شباب يمتلكون معرضا لمنتجاتهم اليدوية في السوق.

وتقول شيماء إسماعيل، إحدى الفنانين الثلاثة، إن الهدف من الورشة هو إحياء فكرة إعادة التدوير بشكل فني، مؤكدة على أن مشروعها “هاند ميد”، هي وشركائها، وينوون أن يجوبوا أنحاء مصر خاصة الصعيد، لعقد ورش فنية لتعليم هذا الفن، بالإضافة إلى فن الخشب اليدوي وصناعة الحلي، وسوق الفسطاط ملتقى العديد من الفنانين الشباب الذين ينشرون و يدعمون الفن اليدوي المصري من خلال ورش تدريبية أسبوعية في مقر السوق، و من المنتظر إعلان جدول رمضان قريبا.

الوسوم