7 رحلات يومية لمصر للطيرن لإعادة المصريين الفارين من ليبيا عبر تونس

7 رحلات يومية لمصر للطيرن لإعادة المصريين الفارين من ليبيا عبر تونس
كتب -

 

القاهرة – ولاد البلد:

أكد السفير بدر عبد العاطى، المتحدث باسم وزارة الخارجية، أن جهود إجلاء المواطنين المصريين الموجودين على الحدود الليبية – التونسية والراغبين في العودة إلي أرض الوطن تجري علي قدم وساق حيث يعمل الطاقم القنصلي المتواجد هناك علي مدار الساعة لتذليل أية عقبات والعمل علي توفير الرعاية الكاملة للمواطنين المصريين.

وذكر موقع “أخبار مصر” التابع لاتحاد الإذاعة والتلفزيون أن عبدالعاطى كشف عن زيادة عدد رحلات مصر للطيران التي تقل المواطنين المصريين من تونس للقاهرة ليصل العدد إلي 7 رحلات يوميا, موضحا أن عدد المواطنين الذين وصلوا إلى أرض الوطن قادمين من تونس، حتى صباح اليوم، قد تجاوز 8000 مواطن، لاسيما بعد فتح مطار قابس لاستقبال الطائرات المصرية التي تستخدم في عمليات الإجلاء.

وأشار المتحدث باسم وزارة الخارجية إلى أن سفير مصر في تونس استقبل اليوم المركب المصرية “عايدة 4 ” التي وصلت إلي ميناء جرجيس التونسى والتي ستبحر إلي ميناء الاسكندرية خلال الساعات القادمة وعلي متنها نحو 250 مواطنا من المصريين العائدين من ليبيا عبر تونس.

كما قام سفير مصر في ليبيا بالتواجد في مطار قابس للوقوف على عملية نقل المواطنين من المطار, وقد أدي تكثيف هذه الرحلات الجوية ونقل المصريين بحريا الي تخفيف كثافة التواجد من جانب المصريين علي الجانب الليبي من الحدود مع تونس.

إلى هذا نشر الموقع الرسمى لوزارة الخارجية تقرير إعلاميًا حول اجتماع فريق العمل السياسى الخاص بليبيا والذى عٌقد، أمس الأول، بمقر وزارة الخارجية، وضم اجتماع فريق العمل السياسي المشكل برئاسة مصر وفقاً لمقررات اجتماع تونس الوزاري لدول الجوار الليبي فى 13 و14 يوليو الماضي، بمشاركة وفود كل من: ليبيا وتونس والجزائر والنيجر وتشاد والسودان بالإضافة إلى ممثلين عن الاتحاد الأفريقي وجامعة الدول العربية.

وشـدد الاجتماع على أهمية نتائج اجتماعيّ وزراء خارجية دول الجوار الليبي فى الجزائر وتونس، مؤكدا على ما تضمناه من ثوابت تتمثل فى ضرورة احترام وحدة ليبيا وسيادتها وسلامة أراضيها، والوقف الكامل لكافة أشكال العنف والاشتباكات المسلحة، وحث جميع الأطراف على حل خلافاتها عبر الحوار والتوافق. وسجّل المشاركون ارتياحهم لبدء عمل البرلمان الجديد وعبروا عن تهنئتهم للشعب الليبي بهذا الإنجاز، مؤكدين رفضهم لكل الأعمال الإرهابية0

كما ناقش ممثلو دول الجوار الليبي عددا من الأفكار والتوصيات ومجموعة من المقترحات تضامناً ودعماً للشعب الليبي، سيتم رفعها إلى اجتماع وزراء خارجية دول الجوار الليبي، والمقرر عقده فى القاهرة خلال الشهر الجاري للنظر فى إقرارها.