6 ابريل الشرقية: تمرد حالة شعبية انتهى دورها ولستم أوصياء علي الشعب

6 ابريل الشرقية: تمرد حالة شعبية انتهى دورها ولستم أوصياء علي الشعب
كتب -

الشرقية – عادل القاضي:

وصفت حركة 6 إبريل “الجبهة الديمقراطية”، بمحافظة الشرقية، في بيان لها، اليوم الأربعاء، حركة تمرد بأنها حالة شعبية نتجت لرفض نظام حكم إنحرف عن مسار ثورة يناير وانتهى دورها، وأنها حركة شعبيه وليست بحزب، وليس عليها أن تقرر ماذا يختار الشعب، ووقف التصرف بإعتبارهم أوصياء عليه. 

وأوضح أحمد جمال، المتحدث الإعلامي بإسم الحركة في البيان، أن سبب وجود حركة تمرد وهدفها الوحيد كان إسقاط نظام الإخوان، وانتهي دورها بمجرد زوال السبب، والجميع يعلم أن مؤسسيها وأصحابها الحقيقيين هم جموع الشعب المصري من شباب ونساء ورجال، طبعوا الإستمارات ووقعوا عليها ونشروها وعبروا عن إرادتهم في مشهد عظيم يوم 30يونيو.

وأضاف جمال، لقد وقعنا على إستمارة تمرد لسحب الثقة من محمد مرسي، وبمجرد عزله، فقدت الحركة التفويض الممنوح لها، كما فقد المخلوع شرعيته التي سبق واكتسبها من انتخابات رئاسية.

 واختتم البيان مطالبًأ بعدم المتاجرة بجموع الشعب من قبل قيادات الحركة.