3 وزراء يفتتحون أحدث مجزر آلي بالإسماعيلية ويتفقدون المشاريع التنموية بالمدينة

3 وزراء يفتتحون أحدث مجزر آلي بالإسماعيلية ويتفقدون المشاريع التنموية بالمدينة
كتب -

الإسماعيلية- عمرو الورواري:

افتتح وزراء الزراعة والإنتاج الحربي والتنمية المحلية، اليوم السبت، أحدث مجزر آلي بقرية النصر التابعة للقنطرة غرب بالإسماعيلية، يأتي ذلك خلال زيارة الوزراء لبعض المشاريع التنموية الهامة شرق وغرب قناة السويس، أبرزها مشروع حفر القناة الجديدة.

حيث بدأت الزيارة باستقبال اللواء أحمد القصاص، محافظ الإسماعيلية، لكل من الدكتور عادل البلتاجي، وزير الزراعة، والمهندس إبراهيم يونس، وزير الإنتاج الحربي، واللواء عادل لبيب، وزير التنمية المحلية.

وتفقد الوفد بعض المشروعات بالمنطقة المعروفة بـ50/50، والتي تم إدراجها ضمن مشروع تنمية منطقة قناة السويس، من بينها المجزر الآلي الذي تم بنائه علي مساحة أربعة أفدنة بسعة ذبح 14 رأس في الساعة الواحدة، ليحل بديلاً عن جميع المجازر والسلخانات داخل مدينة الإسماعيلية.

وقال اللواء أحمد القصاص، محافظ الإسماعيلية، إن المجزر يعتبر خطوة جديدة في الإسماعيلية نحو التنمية، وأنه تم الانتهاء من أعماله وتسليمه قبل الموعد المحدد بثلاثة أشهر.

وقال أحمد اليماني، المتحدث الإعلامي باسم المحافظة، إن منطقة 50/50 شهدت تنمية كبيرة خلال الفترة الماضية، باعتبارها جزء من تنمية مشروع محور قناة السويس، مضيفًا أنه تم إنفاق 700 مليون جنيهًا على أعمال المرافق في المنطقة شملت محطة للصرف الصحي، ومياه الشرب، ومحطة كهرباء، وأعمال الطرق، مشيرًا إلى أن المحافظة تسلمت دراسات جدول لمشاريع بالمنطقة بلغت قيمتها أربعة مليارات دولار، وسيتم البدء في تنفيذها بعد إكمال المرافق.

كما تفقد وفد الوزراء مشروع شباب الخريجين بقرية الأمل شرق قناة السويس، والذي تعرض للنهب والسرقة خلال أحداث ثورة 25 يناير وما لحقها، وأكد  وزير الزراعة خلال الجولة على  ضرورة الانتهاء منها في أسرع وقت ممكن.

وانتقل الوفد لزيارة مشروع حفر قناة السويس الجديدة، والذي كان في استقبالهم العميد حسن العفيفي، نائب رئيس اللجنة الهندسية المشرفة على المشروع، ووزير الشباب والرياضة وبعض العاملين بقناة النهار.

وأكد العميد حسن العفيفي أنه تم رفع 67.5 مليون متر مكعب من الرمال حتى اليوم، مضيفًا أن أعمال الحفر الجاف تتم بالتزامن مع أعمال التكريك في توسعة المجرى القديم.