في بني سويف.. زراعة الأسطح بدون تربة وبأقل التكاليف

في بني سويف.. زراعة الأسطح بدون تربة وبأقل التكاليف

تعتبر زراعة الأسطح من المشروعات الصغيرة والمفيدة التي يمكن أن تدر ربحا متوسطا إذا تمت بشكل مناسب، وتتميز هذه المشروعات بسهولتها وانخفاض تكلفتها.

يقول المهندس حسام علي متولي، مسؤول متابعة البرامج الإرشادية بإدارة الإرشاد بمديرية الزراعة ببني سويف، إن زراعة الأسطح هي استغلال أجزاء من الأسطح في زراعة المحاصيل المختلفة التي تحتاج إليها الأسرة من الخضار أو الفاكهة أو الزينة.

ويضيف متولي أن مديرية الزراعة بالمحافظة نظمت أول نموذج إرشادي للتدريب على زراعة الأسطح، في شهر مايو 2015، وكانت المساحة المنزرعة 25 مترا مربعا وتم زيادته لحوالي 50 مترا مربعا، والهدف منه نشر فكرة زراعة الأسطح بين سكان مدينة بني سويف.

ويوضح أن الهدف من زراعة الأسطح هو إضفاء لمسة جمالية على أسطح المنازل حتى تكون متنفسا لأهالي المنزل، بعد اختفاء الحدائق المنزلية، وزراعة الأسطح تؤدي إلى تخفيف آشعة الشمس الساقطة على أسطح المنازل، ما يؤدي إلى ارتفاع درجة حرارة الأدوار السفلية للمنزل، كما تؤدي إلى التخلص من المهملات المتراكمة فوق أسطح المنازل التي تجعل الشكل الجمالي للمنزل سيئا.

ويضيف أنه جرى إنهاء زراعة الأسطح بمديرية الزراعة، وحاليا يجري التنسيق مع ديوان عام محافظة بني سويف لزراعة سطح المحافظة بشرق النيل.

خطوات زراعة الأسطح

يقول مسؤول متابعة البرامج الإرشادية بإدارة الإرشاد بمديرية الزراعة ببني سويف، إن خطوات زراعة الأسطح سهلة وبسيطة ولا تحتاج إلى تكاليف عالية، فيجب أولا تنظيف السطح بشكل جيد حتى يتم التخلص من الفئران أو الحشرات الساكنة بالسطح، وهناك نوعان لنظم الزراعة: بسيطة أو مكثفة، والأفضل للمبتدئ اختيار النظام البسيط حتى تتكون لديه خبرة جيدة للزراعة، يقسم بعد ذلك السطح إلى مربعات، وتجري زراعة النباتات في إطارات خشبية وإذ لم يتوافر الإطارات يمكن استبدالها بعلب صفيح.

ويضيف متولي أنه لاستخدام النظام البسيط يتم تجهيز وحدات خشبية مستطيلة بمساحة متر في متر بأرجل خشبية طولها 50 سم، على أن يكون لها حائط ارتفاعها حوالي 10 سم، يتم تغليف الوحدات من الداخل بالبلاستيك، ويتم عمل ثقوب صغيرة قطر الواحد 1 سم بالغلاف البلاستيكي، على أن يتم تصريف مياه الصرف الزائدة من خلال هذه الثقوب، وتجهز للتربة 100 لتر من حبيبات البيتموس والبرليت، بعد ذلك يتم وضع البيئة الزراعية داخل الوحدات الخشبية المغلفة بالبلاستيك، ويتم زرع 12 ـ 24 نباتا في المتر المربع.

تدريبات على زراعة الأسطح بالمديرية

يقول المهندس صابر عبد الفتاح، وكيل الوزارة بمديرية الزراعة، إن المديرية تهتم بنشر فكرة زراعة الأسطح بين المواطنين، ولذلك تقوم المديرية بعمل مجموعات لتدريبهم على زراعة الأسطح، وبالفعل نظمت المديرية دورة تدريبة لـ35 طالبا بكلية الزراعة بجامعة بني سويف الشهر الماضي، كما ستنفذ دورة تدريبة الشهر المقبل للتعرف على زراعة الأسطح وكيفية زراعتها.

النباتات الصالحة للزراعة

يوضح أمين محمد، الطالب بكلية الزراعة جامعة بني سويف، أن زراعة الأسطح تتم في تربة غير التربة الزراعية المتعارف عليها، ولكنها تحتاج إلى اهتمام كبير جدا من مزارعيها، فالخضروات يجب أن تروى على الأقل مرتان أو ثلاث مرات، والفاكهة مرة واحدة أو مرتين في اليوم، ويفضل أن تروى النباتات في الصباح الباكر أو آخر النهار.

ويضيف محمد أن أنواع الخضروات والفاكهة التي يمكن زراعتها فوق الأسطح هي: الطماطم، والفراولة، والكانتلوب، والخيار، والفلفل، والفاصوليا، والسبانخ، والملوخية، والفجل، والجرجير، ويمكن زراعة العنب والرمان والخوخ.

زراعة دون تربة

محافظ الفيوم شريف حبيب، يقول في بيان أصدرته المحافظة، إن مشروع استغلال الأسطح في زراعتها، يجري العمل عليه حاليا باستخدام تقنيات الزراعة دون تربة على أن يجري تعميم هذه التجربة على باقي المباني والمصالح الحكومية، التي تتميز بمجموعة من المزايا مثل إظهار الوجه الجمالي والحضاري للمباني الحكومية والتأثير الإيجابي على البيئة، وتقليل درجات الحرارة بالأدوار العليا ما يترتب عليه تخفيض معدلات استهلاك الكهرباء بهذه الأدوار.

ويوضح المحافظ أن نجاح هذه التجربة سيعمل على تشجيع الأهالي لاستغلال أسطح منازلهم في هذا الغرض، الذي سينعكس بشكل جمالي رائع، وسيعود بالنفع على الأهالي بيئيا واقتصاديا، حيث إن زراعة أسطح المباني والمنشآت ستمثل متنفسا لسكان هذه المناطق، وستعود الحدائق والمساحات الخضراء مرة أخرى للمدينة، عن طريق تغيير مكان الزراعة التقليدي.

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

الوسوم