للتوعية بفيروس “سي”.. شباب الصيادلة بالإسكندرية يطلقون مبادرة “يا إحنا يا هو”

نظم شباب الاتحاد المصري لطلاب الصيدلة بالإسكندرية أو “epsf” مبادرة علمية أطلقوا عليهم اسم “فيروس سي.. يا إحنا يا هو”، وذلك من أجل محاربة هذا المرض الوبائي الذي انتشر مؤخرا في مصر بشكل كبير، من خلال تعريف المواطنين بطرق انتقاله وكيفية الوقاية منه.

وقاد مجموعة من طلاب كلية الصيدلة بجامعة الإسكندرية الحملة التي تهدف لمحاربة مرض فيروس “سي”، والتي اتخذت مقرا لها في مول جرين بلازا، الكائن بمنطقة سموحه شرقي المحافظة، وقام الطلاب بوضع اللافتات الكبيرة الارشادية والتعليمية والرسوم التعبيرية المناهضة للمرض من أجل لفت أنظار المارة.

يا إحنا يا هو

وضع شباب الصيادلة المتطوعون للعمل في حملة محاربة “فيروس سي” عدة محظورات مكتوبة علي اللافتات المعلقة وكتيبات صغيرة يتم توزيعها على المارة، وشملت تلك التدوينات قائمة من المحظورات أولها لا تستعمل أدوات غيرك لأنك تقدر تحمي نفسك من مرض فيروس “سي” والذي ينتقل عن طريق الدم أو المستلزمات الملوثة بدم شخص مصاب، فكن حذرا ولا تستعمل سرنجة أو موس أو قصافة أو مقص أو مبرد أظافر خاص بشخص غيرك.

كما حث المحظور الثاني على أن الاختلاط العادى لا ينقل العدوي حيث أن السلام باليد مع الشخص المصاب أو التقبيل أو العناق أو تناول الطعام معه والشراب واستعمال الحمام لا يتسبب في المرض.

فيما تحدث المحظور الثالث عن العلاج الدوائي مشيرا إلى أن الاقراص أكثر أمانا من الحقن ولابد أن يطلب المريض من الطبيب تناول العقارات والبعد عن الحقن التى من الممكن أن تنقل الفيروس.

بينما أكد شباب الصيادلة في ارشاداتهم الموضوعة أن فيروس “سي” منتشر في مصر وأنه لابد من اكتشاف المرض سريعا، وختم المنشور بالبند الخامس الذي قال إن هناك علاج جديد لمرض الفيروس ولابد من استشارة طبيبك وتسجيل اسمك في موقع اللجنة القومية لمكافحة الفيروسات الكبدية التابعة لوزارة الصحة، لكى تبدأ حياة جديدة بدون مرض.

اتحاد الصيادلة

الاتحاد المصري لطلاب الصيادلة في مصر أو Egyptian pharmaceutical  student’s federation، هو منظمة طلابية غير حكومية تأسست عام 1982 م، ويضم 31 جمعية علمية فى 31 كلية صيدلة فى جميع أنحاء مصر، بحسب ما قالته يارا جاسر، مسئوول العلاقات العامة في الاتحاد المصري لطلاب الصيدلة EPSF بالإسكندرية.

وتقول جاسر إن الاتحاد يعمل تحت إشراف من نقابة الصيادلة وهو عضو كامل بالاتحاد الدولى لطلاب الصيدلة ويضم العديد من اللجان منها لجنة الصحة العامة والتي تقوم بحملات توعية وتنظيم مؤتمرات للتوعية بالعديد من الأمراض مثل “السكر، فيروس سى، الإيدز ،السمنة، سرطان الثدي، متلازمة داون”.

التطوير المهني

تؤكد الصيدلانية يارا جاسر، أن الاتحاد يضم أيضا لجنة التطوير المهني التي تهتم بالصيدلي وتطوير مهاراته وإعداده لسوق العمل، كما يضم لجنة التعليم المستمر وهدفها تطوير البحث والمحتوى العلمي لدى طلاب الصيدلة.

وتضيف أن هناك لجنة التبادل الطلابي التي تتيح للطلاب فرصة السفر للعديد من البلاد حول العالم لاكتساب خبرات جديدة والتدريب في أحد المستشفيات أو الشركات أو المصانع.

موسوعة جينيس

يذكر أن الاتحاد المصري لطلاب الصيادلة والذي يرأسه الدكتور محمد عماشه، استطاع دخول موسوعة جينيس للأرقام القياسية لقياس مرض السكر بتسجيل أكثر من 8600 حالة قياس في يوم واحد فقط، كما حاز في عام 2011 ائزة sidney j.ralph كأفضل اتحاد على مستوى العالم.

رد الفعل

“عندما رأيت مجموعة الفتيات اللاتي يرتدين زيا موحدا وحولهم لافتات مناهضة لمرض لفيروس سي جذبنى المشهد، وعندما ذهبت إليهن لمعرفة الأمر تبين لي أنهن مجموعة شباب صيادلة يقومن بعمل حملات توعية للمواطنين بخطورة المرض وكيفية الحماية منه”، هكذا عبر حامد علي، أحد المواطنين، عن إعجابه بالحملة.

ويقول علي “أعجبت كثيرا بالحملة وبحرص هولاء الشباب على العمل من أجل الصالح العام وهى توعية المواطنين وتوزيع كتيبات صغيرة علينا كمارة توضح كيفية حماية أنفسنا من المرض وكيفية التعامل مع مرضي فيروس سي”، مؤكدا أنه كان يخاف من مصافحة أو تقبيل المريض أو حتى تناول الطعام معه خشية العدوى.

ويؤكد على أنه حينما قرأ الكتيب عرف ما لم يعرفه عن المرض من قبل وعرف أيضا أنه لا خطورة من مصافحة أو تناول الطعام مع المريض، مؤكدا أن تلك الحملة رائعة وأنها أفادت بالفعل كثير من المواطنين الذين كانوا يجهلون معلومات كثيرة عن المرض.

وتوافقه في الرأي سعاد منتصر، ربة منزل، وتضيف أنها مريضة بفيروس سي وتعالج منه منذ فترة وأنها شاهدت الحملة عن طريق الصدفة حال مرورها بمول جرين بلازا وأخذت الكتيب الذي يتم توزيعه علي المارة للتعريف بالمرض والتواصل مع المنظمة التي تساعد المرضي وتوفر لهم العلاج، مؤكدة أنها بالفعل تواصلت حتى تتمكن من الحصول علي العلاج بشكل أفضل و أسرع يمكنها من الشفاء سريعا.

الوسوم