يسرى يروج في بورصة برلين لبرنامج متكامل للسياحة في أسوان

يسرى يروج في بورصة برلين لبرنامج متكامل للسياحة في أسوان
كتب -

أسوان- هناء الخطيب:

يشارك محافظ أسوان، مصطفي يسري، في فعاليات بورصة برلين، العالمية للسياحة والسفر في الفترة من 5 إلي 9 مارس الجاري، لتمثيل جناح أسوان في البورصة لأول مرة، من أجل عرض المقومات السياحية التي تتمتع بها المحافظة فى هذا الملتقى السياحى الهام، الذى يعتبر من أهم الأسواق السياحية العالمية.

وأشار، يسرى، إلي أنه” سيحرص علي عرض برنامج سياحي متكامل لأسوان، داخل هذا الملتقى، بالتنسيق مع وزارة السياحة، للتسويق والترويج الجيد الذي يليق بما تمتلكه أسوان من تنوع في المنتج السياحي الذي يمتد إلى السياحة النيلية والبيئية والترفيهية والسفاري والصيد والعلاجية ، بجانب السياحة الثقافية والأثرية، والطبيعة الخلابة والإبداع والتراث الإنسانى الأصيل.

وشدد، يسرى على أن” أسوان لم تكتشف سياحياً بعد، فهي مازالت مرتبطة بالبرنامج السياحى للأقصر، علي الرغم من توافر مزارات عديدة لديها لم تدرج بعد في برامج السياحة الوافدة، منها: المعابد الصخرية، وأثار النوبة بين أسوان وأبو سمبل، بجانب مقابر الكاب بادفو، والسلسلة بكوم امبو، ومنطقة الفنتين الأثرية بجزيرة أسوان، بالإضافة إلي مراكز السياحة البيئية بغرب سهيل وأبو سمبل السياحية، وأيضاً مناطق السياحة العلاجية والمحميات والجزر الطبيعية والتى ستساهم بشكل مباشر فى زيادة معدلات الحركة والليالي السياحية.

لافتا إل أن أسوان” لديها البنية الأساسية السياحية المتكاملة من منشآت فندقية ومطارات وموانئ وطرق برية وسكك حديدية تربط أسوان بالمقاصد السياحية المصرية، بالإضافة إلي رحلات طيران الشارتر، وأيضاً الرحلات النيلية لأفريقيا عبر مينائي السد العالي وحلفا.

وأوضح يسرى أن” معرض برلين سيكون فرصة مناسبة لتغيير المفاهيم الخاطئة لدى منظمي وشركات الرحلات السياحية الدولية عن استقرار الأوضاع الأمنية بسبب التناول الإعلامي الذي يشوبه الكثير من التهويل، مما أدى إلى قيام بعض الدول الأوربية بإصدار تحذيرات لرعايهم عن زيارة مصر عقب حادث طابا”، مؤكداً على أن نجاح المحافظة مؤخراً في تنظيم فاعليات تعامد الشمس بمشاركة 30 سفيرا في القاهرة،  وفرق فنية دولية ووسائل إعلامية مصرية وعربية وأجنبية يعكس مدى الاستقرار الأمني  ويعطي رسالة واضحة للعالم بأن مصر ستكون دائماً هي واحة الأمان والاستقرار، وأن أسوان آمنة وجاهزة لاستقبال زائريها وخاصة مع تفرد أهلها بالبشاشة وحسن الإستقبال“.